Home FAQ العيون الشبكية والجسم الزجاحي ما علاقة مرض السكر بالعين ؟ ما علاقة مرض السكر بالعين ؟

ما علاقة مرض السكر بالعين ؟


– في حالة الإصابة بمرض السكر فإن الجسم لا يستهلك ولا يخزن السكر بصورة سليمة . كما أن ارتفاع نسبة السكر بالدم قد يسبب الضرر للأوعية الدموية الموجودة بالشبكية
(وهى طبقة الأعصاب فى الجزء الخلفي من العين التى تحس بالضوء وترسل الصور التى يراها الإنسان الى المخ) .
– وذلك الضرر الذى يسببه مرض السكر للأوعية الدموية الموجودة بالشبكية يسمى بمرض الشبكية المصاحب لمرض السكر .
– يوجد نوعان من مرض الشبكية المصاحب للسكر وهما :
– مرض الشبكية غير المتشعب المصاحب للسكر.
– مرض الشبكية المتشعب المصاحب للسكر.
* مرض الشبكية غير المتشعب المصاحب للسكر :
– وهي مرحلة مبكرة من مرض الشبكية حيث تنضح الشعيرات الدموية الرفيعة الموجودة داخل الشبكية بمحتوياتها من السوائل . وهذه السوائل المتسربة تسبب تورم وتضخم الشبكية أو تكوين ترسبات تسمى “السوائل الناتحة” .
– والكثير من الأشخاص المرضى بالسكر لديهم درجة بسيطة من مرض الشبكية غير المتشعب بما لا يؤثر عادة على إبصارهم . وفي حالة تأثر الإبصار يكون ذلك بسبب “استسقاء البقعة الصفراء” من الشبكية وقد يظهر معها أو لا حالة تسمى “أنيميا البقعة الصفراء” .
– استسقاء البقعة الصفراء : وهو تورم وزيادة سمك البقعة الصفراء ( وهي مساحة صغيرة في منتصف الشبكية تسمح برؤية التفاصيل الدقيقة بوضوح) .وسبب ورم البقعة الصفراء هو السائل المتسرب من الأوعية الدموية للشبكية . واستسقاء البقعة الصفراء هو السبب الرئيسى لفقدان البصر لدى مرضى السكر. ورغم أن فقد البصر قد يكون بسيطاً أو شديداً إلا انه حتى فى أسوأ الحالات يحتفظ المريض بالرؤية الطرفية .
– أنيميا البقعة الصفراء : وتظهر هذه الحالة عند انسداد أو غلق الشعيرات الدموية الموجودة في الشبكية مما يؤدي لنقص الدم الوارد للبقعة الصفراء فلا تؤدي عملها بشكل طبيعي ويظهر ذلك في شكل عدم وضوح الرؤية .
* مرض الشبكية المتشعب المصاحب للسكر :
– وتظهر هذه الحالة عندما تبدأ بعض الأوعية الدموية غير الطبيعية بالظهور على سطح الشبكية أو العصب البصري . والسبب الرئيسي لظهور هذه الأوعية الدموية هو الانسداد المنتشر في جزء كبير من الأوعية الدموية الرئيسية بالشبكية مما يمنع مرور الدم بشكل كاف إليها . وتكون استجابة الجسم لهذه الحالة بنمو أوعية دموية جديدة في محاولة لإمداد تلك المنطقة بكمية كافية من الدم .
– ولسوء الحظ فإن الأوعية الدموية الجديدة لا تمد الشبكية بالدم بشكل كاف وعادة ما يصاحب ظهور هذه الأوعية ظهور نسيج ندبي وانكماش وانفصال الشبكية .
– ويسبب مرض الشبكية المتشعب المصاحب للسكر فقدان البصر لدى البعض بشكل أكثر خطورة من مرض الشبكية غير المتشعب لأنه يؤثر على كل من الرؤية المركزية والطرفية.
– ويسبب مرض الشبكية المتشعب المصاحب للسكر فقدان البصر للأسباب الآتية :
– نزيف الجسم الزجاجي : إن الأوعية الدموية الجديدة غالباً ما تكون هشة وضعيفة مما يؤدي لنزيفها داخل الجسم الزجاجي (وهو مادة جيلاتينية شفافة تملأ تجويف العين) . وإذا كان نزيف الجسم الزجاجي بسيطاً فإن المريض يرى نقاطاً داكنة عائمة في مجال الرؤية . وإذا كان النزيف شديداً فإنه يعيق الرؤية تماماً .
– وقد يطول الأمر أياماً وسنيناً حتى يتم امتصاص الدم النازف وذلك حسب كميته . وإذا لم يتم امتصاص الدم فى خلال وقت معقول فإن عملية استئصال الجسم الزجاجي تصبح ضرورية ونزيف الجسم الزجاجي وحده لا يسبب فقدان البصر . وعند امتصاص الدم فإن قوة الإبصار تعود لوضعها السابق في حال عدم تلف البقعة الصفراء ( بقعة الشبكية ) .
– انفصال الشبكية بسبب الجذب : في حال وجود مرض الشبكية المتشعب المصاحب للسكر فإن النسيج الندبي المتكون مع الأوعية الدموية الجديدة يؤديان إلى انكماش وتجعد وجذب الشبكية من مكانها الطبيعي . كما أن تجعد البقعة الصفراء بالشبكية يؤدي لعدم وضوح الرؤية. وتزيد شدة فقدان البصر إذا انفصلت مناطق كبيرة من الشبكية أو البقعة الصفراء .
– الجلوكوما المصاحبة لنمو الأوعية الدموية : عندما يحدث انسداد شديد بالأوعية الدموية الرئيسية المغذية للشبكية تنمو وتنتشر أوعية دموية جديدة بشكل غير طبيعي فوق القزحية
( وهي الجزء الملون الأمامى من العين ) مما يعيق تصريف السوائل خارج العين وزيادة الضغط داخلها . ذلك يؤدي للجلوكوما ( المياه الزرقاء ) المصاحبة لنمو تلك الأوعية الدموية وتكون النتيجة النهائية حدوث تلف بالعصب البصري.