Home FAQ العيون الكتاراكت (المياه البيضاء) كيف يتم إجراء الجراحة ؟ كيف يتم إجراء الجراحة ؟

كيف يتم إجراء الجراحة ؟


– يتم عمل فتحة صغيرة في العين باستعمال ميكروسكوب جراحي .
– تستعمل آلات دقيقة لتكسير وشفط العدسة المعتمة من داخل العين .
– يترك الغشاء الخلفي لغشاء العدسة مكانه ويسمى “الكبسولة الخلفية” .
– توضع عدسة بلاستيكية شفافة مكان العدسة القديمة المعتمة فوق الكبسولة الخلفية .
– يتم غلق الفتحة التى صنعها الطبيب بالعين .
– يتم خياطة الجرح ونادراً ما يحتاج الطبيب لإزالة هذه الغرز .
متى يستعمل الليزر ؟
– بعد شهور أو سنوات من جراحة إزالة الكتاراكت فإن الكبسولة الخلفية قد تصبح معتمة مما يؤدي لعدم وضوح الرؤية .
– يستعمل الليزر بأسلوب غير مؤلم لعمل فتحة في منتصف الكبسولة الخلفية مما يسمح بمرور أشعة الضوء .
– واستعمال الليزر بهذا الأسلوب ولهذا الغرض لا يكون أبداً جزءاً من الجراحة الأولى .
هل تحسن جراحة الكتاراكت القدرة على الإبصار ؟
– حوالى 95% من جراحات الكتاراكت تؤدي لتحسن القدرة على الإبصار ونسبة بسيطة من المرضى تحدث لهم مشاكل .
– المضاعفات : العدوى أو النزيف أو تورم أو انفصال الشبكية . كما يجب مراجعة الطبيب فوراً في حال ظهور الإحساس بألم لا يزول باستعمال المسكنات أو فقدان الرؤية أو إصابة العين أو قيء أو غثيان أو كحة شديدة .
– الحالات المصاحبة للكتاراكت : حتى إذا كانت جراحة الكتاراكت ناجحة فقد لا يرى المريض بالشكل الذى يريده وذلك قد يكون بسبب أمراض العين الموجودة مع الكتاراكت مثل تحلل البقعة الصفراء ( شيخوخة الشبكية ) أو الجلوكوما أو مرض الشبكية المصاحب للسكر . ورغم ذلك فقد تظل جراحة الكتاراكت مهمة بالنسبة للمريض .
أما بالنسبة لمرضى الكتاراكت الذين لا يعانون من أمراض أخرى فلديهم فرصة ممتازة لاسترداد قدرتهم على الإبصار بعد الجراحة .