متى يستقر النظر بعد عملية المياه البيضاء | مستشفيات مغربي

مستشفيات مغربي

تعرف متى يستقر النظر بعد عملية المياه البيضاء

عيون
تعرف متى يستقر النظر بعد عملية المياه البيضاء

تعد عملية إزالة المياه البيضاء عملية جراحية طفيفة، وهي واحدة من العمليات التي يحتاجها مرضى العيون عندما تتكتل البروتينات داخل عدسة العين، من خلال مقالنا عن متى يستقر النظر بعد عملية المياه البيضاء سنتطرق في الحديث للتعرف على هذا الإجراء الطبي بشكل تفصيلي.

 

مشكلة المياه البيضاء على العين

المياه البيضاء أو غيوم العين أو الكتاراكت هي مرادفات لحالة إعتام عدسة العين، وقد تتكون المياه البيضاء في إحدى العينين أو كليهما ويظهر في شكل ضبابي على عدسة العين، وتتفاوت شدة المياه البيضاء حسب حجم وموضع وكثافة الإعتام، قد تزداد  المياه البيضاء في عدسة العين تدريجياً بمرور الوقت إذا لم تعالج وقد تسبب العمى التام.

 

ما هي أسباب المياه البيضاء على العين؟

هناك العديد من العوامل والأسباب وراء إصابة الشخص بالمياه البيضاء، ومن أهم هذه العوامل  هي  العمر، حيث تحدث الإصابة  بالمياه البيضاء عادة هم  الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا، ولكن هناك أسباب أخرى للإصابة بالمياه البيضاء على العين ومنها ما يلي:

  • إصابات العين المختلفة.
  • بعض الأدوية مثل المنشطات من أعراضها الجانبية تكون المياه البيضاء على العين.
  • التدخين.
  • جراحة العيون.
  • التعرض الطويل والمستمر لأشعة الشمس.
  • إتباع نظام غذائي مع مضادات الأكسدة السيئة.

اقرأ ايضاً عن ” اضرار التدخين علي العين للأطفال و الكبار”

 

ما هي علامات الإصابة بالمياه البيضاء؟

مرض المياه البيضاء كأي مرض آخر، له مجموعة من الأعراض الخاصة به و ظهور واحدة أو عدة من هذه الأعراض أوالعلامات التالية تشير إلى إصابة الشخص  بالمياه البيضاء:

  • حساسية العين للإضاءة القوية مع ضعف الرؤية الليلية.
  • رؤية ضبابية في أحد أو كلتا العينين.
  • صعوبة تدريجية في تمييز الألوان.

إذا ظهرت هذه الأعراض أو بعض منها يجب على الفور الذهاب إلى طبيب العيون للقيام بالتشخيص السليم وتقديم العلاج المناسب.

 

 

كيف يتم تشخيص المياه البيضاء

بالنسبة لتشخيص المياه البيضاء، يقوم الأخصائي أو طبيب العيون بالقيام بفحوصات العين بالإضافة إلى بعض الاختبارات المتخصصة الأخرى، بما في ذلك:

  • اختبار Sinelin: وهو اختبار معتمد في مجال طب العيون و يستخدمه أطباء العيون لقياس حدة البصر، وهو عبارة عن استخدام حروف قياسية الحجم لمعرفة مدى قوة البصر ودرجته.
  • فحص مصباح شقي: يقوم الطبيب بتوجيه الضوء على شكل خط مستقيم على العين لتمييز المتغيرات في أجزاء العين.

طبيب العيون هو الشخص الوحيد القادر على تشخيص حالة عينيك، فالتشخيص السليم من خلال الطبيب هو أولى الخطوات في رحلة العلاج السليمة والناجحة للعين.

 

 

عمليات المياه البيضاء للعيون

من الأفضل علاج المياه البيضاء على العين في المراحل المبكرة له، خاصة إذا كانت هذه الحالة لا تؤثر على نمط حياة المريض، فمن الأفضل زيارة الطبيب المختص بانتظام للحصول على النظارات المناسبة للمريض لفحص تقدم حالته.

أما بالنسبة للحالات  المتقدمة التي تتطلب عملية جراحية لمساعدة المريض على العيش بأسلوب حياة طبيعي، يتم إجراء العملية بواسطة جراح العيون في المستشفى، وهي عملية بسيطة تستغرق عادة من 30 إلى 40 دقيقة ويتم إجراؤها تحت التخدير الموضعي، يقوم الطبيب بإزالة العدسة الغائمة واستبدالها بعدسة صناعية، ويتم ذلك من خلال التقنيات الحديثة التي تقوم بعمل شق صغير في القرنية، والتي من خلالها يمكن للطبيب إزالة العدسة الغائمة وزرع العدسة الجديدة.

عادة ما يعود المريض إلى المنزل بعد بضع ساعات ويقل احمرار العين لعدة أيام، ويتم إعطاء المريض تعليمات حتى يتمكن من التعافي بسرعة ودون حدوث أي مضاعفات.

 

 

كيف تتم جراحة علاج المياه البيضاء للعين        

في البداية يقوم الطبيب بتخدير العين ثم إجراء شق صغير يتم فيه إدخال مجس بالموجات فوق الصوتية، يكسر المجس أو يستحلب العدسة الملبدة إلى قطع صغيرة ثم يزيلها من العين، بمجرد إزالة العدسة الغائمة، يتم زرع عدسة اصطناعية جديدة في العين، تُعرف هذه العدسة بأنها العدسة داخل العين (IOL)، وغالبًا ما يمكن إدخالها من خلال نفس الفتحة التي تمت إزالتها من العدسة القديمة.

كما ذكرنا أعلاه عادة ما تستغرق الجراحة بضع دقائق فقط وهي غير مؤلمة لمعظم المرضى، بعد إجراء جراحة المياه البيضاء، قد توضع رقعة على العين وسيُطلب منك الراحة لفترة من الوقت، يمكن للمرضى العودة إلى ديارهم في نفس اليوم، ولكن سيحتاجون إلى شخص ما لاصطحابهم إلى المنزل، خلال الأيام القليلة التي تلي العملية، قد تواجهك الحكة، والإنزعاج الخفيف، وكثرة الدموع، والحساسية للضوء، قد يصف طبيبك قطرات العين للمساعدة في عملية الشفاء وللحد من خطر العدوى.

 

 

متى يستقر النظر بعد عملية المياه البيضاء

متى يستقر النظر بعد عملية المياه البيضاء هذا السؤال هو محور حديثنا اليوم ولكن يجب أن نعرف أولا أن استجابة الأشخاص الذين يخضعون لعملية المياه البيضاء على العين تختلف، ولكن أغلب الحالات المرضية تتحسن الرؤية لديهم  بعد مرور بضعة أيام فقط على إجراء العملية، وقد يعاني الشخص في البداية من الرؤية الضبابية ولكن بمجرد أن تلتئم العين تتحسن الرؤية تدريجيا.

ومن أهم نتائج عملية المياه البيضاء على العين هي أن الشخص يبدأ في رؤية الأشياء بوضوح والقدرة على النظر إلى الأضواء القوية دون الشعور بإنزعاج وأيضا بعد العملية يستطيع الشخص التمييز بين الألوان.

 

 

مخاطر عملية المياه البيضاء

هناك مشكلات نادرة الحدوث قد يعاني منها الشخص عقب إجراؤه لعملية المياه البيضاء ومن أشهر هذه المشكلات هي مشكلة إعتام عدسة العين الثانوي والمصطلح الطبي له هو  عتامة المحفظة الخلفية (PCO)، وهو يحدث عندما يصبح الجزء الخلفي من كبسولة العدسة وهو جزء من العدسة لم يتم إزالته بشكل كامل أثناء العملية، وبسببه قد تستمر الرؤية الضبابية وبالتالي تضعف الرؤية.

يتم علاج هذه الحالة عن طريق تقنية الليزر وهو إجراء غير مؤلم  ويستغرق خمس دقائق فقط، وأشعة الليزر تستخدم في إنشاء فتحة صغيرة في كبسولة العدسة المغطاة بالغيوم حيث يتم توفير مسار واضح يستطيع الضوء المرور من خلاله حتى تتحسن الرؤية.

 

نصيحة مغربي

العين هي واحدة من الحواس التي لا يمكن الاستغناء عنها، لذلك عندما تشعر بأن رؤيتك بدأت في الانحدار أو أنك أصبحت غير قادر على التمييز بين الألوان، فعليك بزيارة الطبيب على وجه السرعة، لأن ضعف الرؤية أو أي مشكلة  في العين قد تعالج في مراحلها المبكرة دون أن تترك أي مضاعفات.

 

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي