مدة تركيب التقويم بالأسنان .. تعرف على معايير تحديد مدة التقويم

Magrabi Hospitals

ما هي مدة تركيب التقويم بالأسنان؟

أسنان
ما هي مدة تركيب التقويم بالأسنان؟

تقويم الاسنان من أساسيات معالجة الاسنان ومعالجة عيوب إطباق الاسنان وعيوب الفكين، وهذا النوع من المعالجة منتشر بشكل كبير للتخلص من جميع مشاكل عدم انتظام الاسنان، ويمكن اعتبار هذا النوع من المعالجة نوع تجميلي فهو يعمل على إعطاء شكل جمالي ومميز للفم والوجه، ومن خلال مقالنا هذا سوف نتحدث عن كل ما يخص تقويم الاسنان، من أسبابه وأنواعه حتى نصل إلى مدة تركيب التقويم.

تقويم الاسنان

هو مجال في طب الاسنان يعمل على تصحيح العلاقة بين الاسنان وعظام الفك، كما انه يعمل على تحفيز نمو عظام الفك والاسنان وهي تعرف بجراحة العظام التقويمية، ويمكن ان يكون التقويم لغرض جعل الاسنان متساوية ومنتظمة مع عظام الفك أو لغرض تحسين النطق والكلام والمضغ أو لغرض تجميلي بحت وفي هذه الحالة تكون بهدف تحسين المظهر العام وتعديل شكل الوجه مع تغيير الابتسامة إلى الأفضل.

 

تاريخ تقويم الاسنان

يعود تاريخ تقويم الاسنان إلى 1000 عام، فقد كان للعديد من أطباء الاسنان دراسات عديدة في هذا المجال، وقد تطور مجال تقويم الاسنان عبر العصور حتى أصبح بالشكل الذي نراه اليوم، تعود أول محاولة في هذا المجال للعالم أوليوسكورنليوسسيلسوس الذي فكر في طريقة يستطيع من خلالها التوصل إلى تعديل شكل الاسنان، ثم تولت المحاولات في هذا المجال وصولاً إلى العالم إدواردأنجل الذي يعتبر رائد هذا المجال حيث انه هو من وضع الأساس الذي يتبعه جميع أطباء الاسنان في مجال تقويم الاسنان الحالي، وهو الذي قاد فكرة ان يكون مجال تقويم الاسنان قسماً منفصلاً ومستقل بذاته.

أسباب تركيب تقويم الاسنان

هناك بعض المشاكل أو الأسباب التي تجعل الشخص يتوجه إلى تقويم الاسنان بعد زيارة طبيب الاسنان ومن هذه الأسباب ما يلي:

  • عندما يكون حجم الاسنان غير متناسب أو متناسق مع حجم الفك.
  • عندما يكون هنالك زيادة في عدد الاسنان عند الفرد.
  • كذلك عندما يكون هنالك نقص في عدد الاسنان عند الفرد.
  • عندما يعاني الشخص من بعض الأمراض الوراثية التي تحدث في الفك أو الاسنان.
  • بعض العادات السيئة التي قد يقع فيها الشخص مثل مص الأصابع وبشكل خاص الأطفال.
  • عدم إطباق الاسنان على بعضها مما يسبب الكثير من المشاكل.
  • عندما يقلع الفرد الاسنان اللبنية في وقت متقدم عن الوقت الطبيعي.
  • وكذلك عندما يقلع الفرد الاسنان اللبنية في وقت متأخر عن الوقت الطبيعي.
  • عندما تكون هنالك مسافات كبيرة بين الاسنان وبعضها البعض.
  • وجود القوس السني أو ما يعرف بعدم انتظام شكل الاسنان.
  • طول الأنياب الزائد عن الحد الطبيعي.
  • عندما يعاني الفرد من مشاكل في مضغ الطعام أو الكلام.
  • كذلك عندما يكون حجم الفك غير مناسب مما يسبب بروز أو ضيق أو وسع.

كل هذه الأسباب قد تجعل الشخص يعاني من ألم وعدم القدرة على ممارسة الحياة بشكل طبيعي، لذلك عند ظهورها يجب على الشخص زيارة طبيب الاسنان للتعرف على الحل الذي يكون في الأغلب تركيب التقويم.

مضاعفات عدم تركيب التقويم

هذه الأسباب المذكورة قد يؤدي إهمالها إلى عدد كبير من المشاكل، وسوف نذكر من هذه المضاعفات ما يلي:

  • قد تؤدي إلى تسوس في الاسنان.
  • من الممكن ايضاً فقد الاسنان أو كسرها الناتج عن تسوسها وضعفها.
  • وكذلك تؤدي إلى مشاكل في النطق والكلام.
  • مشاكل في عملية مضغ الطعام.
  • قد تؤدي إلى تأثيرات نفسية ناتجة عن عدم الثقة بالنفس أمام الأخرين.
  • مشاكل في عظام الفك والوجه.
  • ألم شديد ومتكرر.

فوائد تركيب التقويم

– يعمل على تحسين العلاقة بين الاسنان والفك وحل كل المشاكل الخاصة بهذه الناحية، كما انه يعمل على تحسين طريقة الكلام والمضغ وهو ما يسمى بالجانب الوظيفي للتقويم.

– كما يعمل التقويم ايضاً على اعطاء صورة جمالية للفرد من خلال تحسين شكل الاسنان وإعادة ترتيبها بشكل متناسق وجميل مما يعطي ابتسامة جميلة وجذابة تزيد من ثقة الفرد بذاته وهو ما يعرف بالجانب الجمالي للتقويم.

أنواع التقويم

التقويم العلاجي

يتم التقويم العلاجي لجميع الفئات العمرية بعد استشارة طبيب الاسنان، وهو التقويم يعمل على علاج المشاكل الخاصة بالاسنان والفك التي يعاني منها الفرد.

التقويم الوقائي

وهذا النوع من التقويم يستخدم للوقاية من مشاكل الاسنان والفك التي من الممكن ظهورها في المستقبل لذلك فهو يتم مع الأطفال ما بين عمر 7 إلى 12 عام وذلك ايضاً بمساعدة طبيب اسنان متخصص.

 

التقويم الجراحي

ويتم هذا النوع من التقويم عن طريق التدخل الجراحي، حيث يقوم طبيب الاسنان بعمل عملية جراحية تستهدف تقديم أو تأخير الفك العلوي أو السفلي للفرد.

التقويم التجميلي

وهذا النوع من التقويم لا يكون لهدف حل مشكلة أو للوقاية من مشكلة مستقبلية وانما يكون عبارة عن موضة بين الشباب، وهذا النوع من التقويم لا ينصح به وهو غير مستحب.

التشخيص

هنالك بعض العوامل التي يجب فحصها وتشخيصها قبل البدء في عملية التقويم، وسوف نذكر منها ما يلي:

– يقوم طبيب الاسنان بفحص التاريخ المرضي للفرد القادم على تركيب التقويم.

– فحص الصحة العامة للفرد.

– فحص الاسنان والفك فحص مباشر من طبيب الاسنان.

– عمل أشعة سينية على الاسنان للتأكد من سلامتها.

– عمل صور للوجه بزوايا مختلفة لمعرفة تناسق شكل عظام الوجه مع شكل الاسنان.

– دراسة قوالب الاسنان بشكل عام قبل تركيب التقويم.

أنواع اجهزة تقويم الاسنان

هناك ثلاث أنواع اجهزة لتقويم الاسنان ويتم اختيار الجهاز المناسب بمشاركة المريض وطبيب الاسنان وهما كما يلي:

– جهاز تقويم الاسنان الثابت، وهذا يكون ثابتاً طول فترة التقويم.

– جهاز تقويم الاسنان المتحرك، وهذا يمكن خلعه لتنظيفه في أي وقت.

– جهاز تقويم الاسنان الوظيفي.

 

مدة تركيب التقويم

ليست هنالك مدة محددة لتركيب التقويم، فالمدة يتم تحدديها حسب العديد من العوامل والتي سوف ذكر منها ما يلي:

– تعتمد مدة تركيب التقويم على عمر المريض.

– تعتمد مدة تركيب الاسنان على نوعية التقويم الذي يستخدمه الفرد.

– وفي الأغلب قد يأخذ التقويم الثابت لمدة قد تصل إلى سنة اذا كانت حالة المريض بسيطة.

– وقد تصل مدة تقويم الاسنان إلى 3 سنوات في بعض الحالات.

– يتم تحديد المدة بمساعدة طبيب الاسنان والكشف الدوري على التقويم والتأكد من سلامته.

مراحل تركيب التقويم

مرحلة ما قبل التقويم

– في هذه المرحلة يقوم طبيب الاسنان بمعالجة كافة مشاكل الاسنان واللثة.

– ثم يقوم الطبيب بفحص وتشخيص الاسنان واختيار نوع التقويم المناسب للفرد.

مرحلة التقويم

– في هذه المرحلة يجب إتباع ارشادات الطبيب وتنفيذ هذه الارشادات بشكل كامل وصحيح حتى لا تحدث مشاكل بالتقويم.

– كذلك يجب الالتزام بمتابعة طبيب الاسنان والزيارة الدورية له لتحديد موعد التخلي عن التقويم.

مرحلة ما بعد التقويم

– في هذه المرحلة يقوم طبيب الاسنان بتركيب الثابت الذي يحافظ على الشكل المطلوب.

– كذلك يجب متابعة الطبيب بعد انتهاء فترة التقويم على فترات منتظمة.

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي