بعد النظر للاطفال | كيف تتخلص من هذه المشكلة وكيفية التعامل معها بشكل آمن؟

مستشفيات مغربي

كيفية علاج مشكلة بعد النظر للاطفال

عيون
كيفية علاج مشكلة بعد النظر للاطفال

الأطفال الذين لديهم مشكلة بعد النظر التي تتمثل في  رؤية الأشياء البعيدة بكل وضوح على عكس الأشياء القريبة التي تبدو مشوهة أو ضبابية، فهؤلاء الأطفال يواجهون صعوبة في رؤية الأشياء القريبة، إذا كان طفلك بعيد النظر، فقد يواجه مشكلة في المهام القريبة مثل القراءة أو الكتابة وهذا بكل تأكيد سيؤثر على مستواه التعليمي، من خلال مقالنا بعد النظر للاطفال سنتطرق في الحديث إلى مشكلة بعد النظر عند الأطفال بشكل أكثر شمولا وسنتعرف على ما هي أسباب وعلاجات هذه المشكلة.

  

بعد النظر للاطفال

تعد أخطاء الانكسار مثل قصر النظر وبعد النظر، من أكثر عيوب الرؤية شيوعًا في العالم، ولكننا في هذا المقال سنخصص حديثنا عن مشكلة بعد النظر عند الاطفال.

يحدث بعد النظر لأن عين طفلك قصيرة جدًا ولا ينحني الضوء بشكل صحيح على شبكية العين، يتركز الضوء الذي يدخل العين خلف الشبكية بدلا من الشبكية مباشرة.

تعد الأخطاء الانكسارية للعين مثل طول النظر وقصر النظر هي أكثر أشكال اضطرابات الرؤية التي تؤثر على الأطفال، حيث يعاني ما يقرب من 21٪ من الأطفال بين6 أشهر و 6 سنوات من مشكلات الرؤية، و حوالي 13٪ من هؤلاء الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و 17 عامًا من طول النظر أو ما يسمى بعد النظر.

قد يؤدي بعد النظر إلى صعوبات في التعلم وإجهاد العين، يمكن أن يسبب بعد النظر أيضًا تكاسل متكامل للعين، حيث يتم إجهاد العين في محاولة للتعويض عن خطأ الانكسار، وقد يحدث هذا عند ترك مشكلة بعد النظر دون علاج.

 

العوامل المساهمة في بعد النظر للاطفال

بعد البصر الخفيف عند الأطفال أمر شائع، في كثير من الأحيان لا يخلق هذا المرض أي مشاكل للطفل ولا يعوق الطفل عن ممارسة أنشطته بشكل سليم، مع تقدم الأطفال في العمر، تتطور عيونهم، وبالتالي يمكن تحسين مشكلة بعد النظر من تلقاء نفسها.

يظهر بعد النظر عندما يتم تركيز الضوء خلف الشبكية بدلاً من التركيز على الشبكية نفسها، يمكن أن يحدث هذا لأن مقلة العين قصيرة للغاية أو لا يوجد عمق كاف في القرنية.

في هذه الفقرة سنناقش أهم العوامل التي تعرض الطفل للإصابة بطول النظر أو بعد النظر، هذه العوامل تتمثل في:

– تنشر الأكاديمية الأمريكية لطب العيون (AAO) أن غالبية الأطفال يعانون من بعد النظر نظرًا لعدم تطوير العين بشكل كامل.

يعتبر بعد النظر وراثيًا للغاية، وقد أظهرت الدراسات أن الوراثة تلعب دورا كبيرا في إصابة الطفل ببعد النظر، فإذا كان أحد الوالدين يعاني من بعد البصر، فمن المحتمل جدا أن طفلهما البيولوجي سوف يكون كذلك.

– يمكن أن تؤدي المضاعفات في الرحم أو الطفولة المبكرة التي تؤثر على النمو والتطور إلى زيادة خطر حدوث بعد البصر.

–  يمكن أن تكون الصدمة التي تصيب العين أيضًا عامل خطر لظهور بعد البصر للطفل أيضًا.

– تشرح جمعية البصريات الأمريكية (AOA) أن العوامل البيئية لها دور أيضًا في إصابة أطفالنا ببعد النظر مثل سوء التغذية، يمكن أن يساهم في إصابة الطفل ببعد البصر.

إذا توفرت إحدى هذه العوامل السابقة أو بعضها في الطفل، يمكن أن يصبح الطفل مريض ببعد النظر.

تشخيص بعد النظر للاطفال

إن بعد النظر في الأطفال يعالج ويصحح نفسه بانتظام ولا يسبب مشاكل للطفل كما ذكرنا أعلاه، ولكن عندما يكون بعد البصر أكثر حدة، فإنه يمكن أن يؤدي إلى مشاكل في الانتباه في المدرسة، ومشكلات سلوكية، بجانب حدوث مشاكل إضافية في العين.

فرك العين والتحديق هما من الأعراض الشائعة لبعد النظر في الأطفال الصغار، وقد يشكو الأطفال الأكبر سنا من الصداع أيضًا.

لسهولة تشخيص مرض بعد النظر عند الاطفال، لا بد من التعرف على أعراض بعد النظر التي تتمثل في:

– الصداع.

– رؤية ضبابية عند التركيز على العناصر عن قرب.

– يلاحظ على الطفل المريض ببعد النظر أنه يعاني بالتركيز على الأشياء القريبة، وبالتالي يقوم بإجهاد عينيه.

– إعياء.

– مشكلة في القراءة.

قد لا يتم التعرف على بعد النظر في اختبار الرؤية القياسي، ولكن فحص العين الشامل يمكن أن يساعد في الكشف عن مشكلة بعد النظر للاطفال.

يجب أن يتضمن الاختبار إضاءة ضوء متخصص في العين، ثم استخدام منظار الشبكية لتحديد كيفية عكس الضوء من شبكية العين.

 يمكن أن تقوم أداة تسمى photopter بعد ذلك بقياس المستوى الدقيق لخطأ الانكسار الموجود لتحديد أفضل مسار للمعالجة.

عادة ما يتم إجراء اختبارات العين للأطفال في سن 6 أشهر و 3 سنوات، وكل عامين في المدرسة على أقل تقدير.

بمجرد تشخيص حالة بعد النظر عند طفلك، يجب على طبيب العيون الخاص بطفلك أن يعيد فحص العينين بانتظام حيث يمكن أن تتغير المشكلة مع نمو الطفل أو تعالج نفسها.

 

علاجات بعد النظر للاطفال

عادة، لا يحتاج بعد النظر عند الأطفال إلى تصحيح، لأن العينين يمكن أن تعالج الخطأ الانكساري من تلقاء نفسها، وبشكل أساسي،  ولكن كما أوضحت الرابطة الأمريكية لطب عيون الأطفال والحول (AAPOS)، أنه إذا كان بعد النظر شديدًا وحادًا ويتسبب في عدم وضوح الرؤية أو عدم الراحة، ويتسبب في مشكلات للطفل في حياته ودراسته، فقد يكون العلاج مفيدًا.

يمكن تصحيح بعد النظر في الأطفال مع النظارات الطبية، يمكن تركيب النظارات مباشرة على الطفل، قد يحتاج الأطفال فقط إلى ارتداء العدسات التصحيحية عند القراءة أو التركيز على العناصر القريبة.

لا توافق إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) على إجراء جراحة العيون بالليزر للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا ولديهم بعد نظر، نظرًا لأن بعد النظر في الأطفال غالباً ما يكون حالة نادرة.

لكن هناك بعض حالات الأطفال القصوى التي تعاني من بعد النظر التي قد تكون بحاجة إلى الجراحة التصحيحية الانكسارية، خاصة عندما لا تعمل المعالجات التقليدية على حل أو علاج مشكلة بعد النظر عند الطفل، وعندما تكون الحالة شديدة.

إن جراحة العيون بالليزر لا تُعتبر عمومًا في خطة علاج الأطفال ذوي طول النظر، النظارات التصحيحية الطبية  أو العدسات اللاصقة عادة ما تكون أكثر ملائمة.

 

ممارسات خاطئة في التعامل مع مشكلة بعد النظر للاطفال

لا يمكن أن ننسى الرعاية الأسرية من جانب الوالدين للطفل الذي يعاني من بعد نظر، فيوجد بعض الممارسات التي يمكن أن تجعل المشكلة لدى الطفل تتفاقم ومنها ما يلي:

 – فعلى الأسرة أن تمنع الطفل المصاب ببعد النظر من التعامل لفترة طويلة مع الالكترونيات كالهاتف والكمبيوتر.

– يجلس الطفل على مسافة مناسبة من التلفاز عندما يرغب في مشاهدته.

– الحفاظ على العين من أي صدمات يمكن أن تؤثر على تركيب العين ونموها.

الوقاية خير من العلاج، والإهمال في بعد نظر طفلك يمكن أن يجعله يفقد الرؤية تماما، لذا من الضروري الاهتمام من جانب الأسرة للحد من تتطور مشكلة طفلهم المتمثلة في بعد النظر.

نرجو أن يكون مقالنا عن بعد النظر للاطفال قد نال اعجابكم وأن تكون معلومات مقالنا قد نالت رضاكم.

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي