Home المدونة عيون العين الكسول .. أسبابها وأهمية التشخيص المبكر لها وكيفية علاجها العين الكسول .. أسبابها وأهمية التشخيص المبكر لها وكيفية علاجها
العين الكسول .. أسبابها وأهمية التشخيص المبكر لها وكيفية علاجها

العين الكسول .. أسبابها وأهمية التشخيص المبكر لها وكيفية علاجها


هل تشعر أن عيني طفلك لا يتحركان في نفس الاتجاه؟ في نفس الوقت هل تشعر أنه يتحرك برأسه في اتجاه اللعبة التي يريد أن يلعب بها؟

قد يكون طفلك مصاب بكسل العين  لكن ما هي العين الكسول و ماذا تعني ؟

العين الكسولة أو كسل العين هو تدهور الرؤية في عين واحدة  نتيجة توقف قدرتها على الإبصار السليم منذ الصغر و غالبا ما تضعف حركة العين بعد ضعف البصر بها وتتحرك بصعوبة و بطء.

يبدأ ضعف العين و كسلها منذ الولادة تقريبا و تضعف تماما قبل سن السبع سنوات. و كلما سارعت في الكشف على عين طفلك و

التشخيص و العلاج مبكرا  كلما ازدادت فرص إنقاذ العين من الضعف و الكسل.

أعراض كسل العين

إذا رأيت أي من هذه الأعراض على طفلك بأي عمر فعليك أن تبادر بزيارة طبيب العيون في أقرب وقت:

  • العينان لا يتحركان سويا بانسيابية و تناغم.
  • إحدى العينين تحيد إلى داخل أو خارج العين معظم الوقت.
  • حول بالعين
  • عين مغلقة معظم الوقت.
  • يتحرك طفلك أو يميل برأسه في إتجاه معين معظم الوقت.

لكن معظم الوقت قد لا تشعر بهذه التغيرات سوى بعد فوات الاوان ! لذا أحرص على زيارة طبيب العيون و عمل فحص دوري لطفلك بعد ولادته , كل سنة و قبل دخوله المدرسة وإذا كان الأمر وراثي بالعائلة فلابد من زيارات أكثر كثافة.

سبب كسل العين

عندما تكون هناك عين لا تستطيع الرؤية بشكل طبيعي خاصة مبكرا في العمر , تتأثر وظيفة العين وتبدأ شبكية العين في التدهور و فقدان قدرتها على توصيل صورة سليمة إلى المخ و مع الوقت تقل الإشارات التي ترسلها إلى المخ و يبدأ المخ في تجاهل الإشارات القادمة منها و و يستقبل صورة واحدة فقط من العين السليمة.

لكن لماذا تتدهور الرؤية في إحدى العينين؟

  • الحول: اعتلال عضلات العين و ضعفها قد يكون سببا رئيسيا و مباشرا في كسل العين غير السليمة و تدهور الرؤية بها.
  • اختلاف عيب البصر الانكساري بين العينتين: أن تكون هناك أضعف من الاخرى بصريا نتيجة لزيادة قصر أو طول النظر في احداهما عن الاخرى.
  • فقدان الرؤية في احدى العينتين نتيجة وجود كتاراكت بها أو تعرضها لاصابة مباشرة نتيجة حادث سابق.
  • عوامل وراثية : أم يكون من المبتسرين أو وجود تاريخ طبي عائلي من إصابة أحد أفراد العائلة بكسل العين.

مضاعفات كسل العين

مشكلة كسل العين ليست مشكلة جمالية فقط و تعرض الطفل للتنمر نتيجة إصابته بالحول الواضح. المشكلة الحقيقية هي أن كسل العين يعني فقدان البصر تماما في هذه العين إذا أهمل علاجها !

تشخيص كسل العين

فور زيارتك لطبيب العيون و شرح مخاوفك و الأعراض التي لاحظتها على طفلك , يقوم الطبيب بعمل فحص شامل لعيني طفلك للتحقق منهما  و من كفاءتها و حدة البصر و مدى حركتهم سويا بتناسق.

كيف تستعد لكشف طفلك

لأن كشف الطفل قد يكون مربكا و قد تحتاج للاستعداد جيدا لذا يمكنك الاستعداد بتحضير ما يلي:

  • قائمة بالأعراض التي جعلتك تشك في إصابة طفلك بتدهور في الرؤية.
  • الأدوية وجرعاتها التي يتناولها طفلك.
  • أي تاريخ عائلي من إصابات العين بأي أمراض مثل الكتاراكت و الحول و العين الكسول أو المياه الزرقاء و أي أمراض اخرى.
  • أي حساسية قد يعاني منها طفلك و ما الادوية التي يعالج بها هذه الحساسية.
  • قائمة بأي أسئلة تود طرحها على طبيب العيون.

ما الاسئلة التي قد تود طرحها على طبيبك :

ما هو سبب إصابة طفلي بالعين الكسول؟

ما مدى تدهور رؤية طفلي؟

ما هو الخيارات المتاحة لعلاجه ؟

ما مقدار التحسن المتوقع مع العلاج؟

هل يوجد مضاعفات لكسل العين أو للعلاج؟

هل طفلي معرض لتكرار الاصابة بكسل العين؟ و ما هي الخيارات حينها ؟

ماهي مرات المتابعة المطلوبة و فتراتها ؟

و يمكنك أيضا تحضير إجابات لهذه الاسئلة التي قد يطرحها طبيبك:

  • ما هي مشاكل طفلك في الرؤية و متى بدأت ؟
  • هل يوجد حول بعيني طفلك ؟
  • هل يعاني أثناء الإمساك بالألعاب القريبة منه ؟
  • هل تتحرك عيون طفلك بشكل غير طبيعي؟
  • هل جفون طفلك تنغلق كثيرا؟
  • هل يعاني أي من أفراد عائلتك من مشاكل بالعين ؟

علاج كسل العين

كلما سارعت في زيارة طفلك لطبيب العيون و تشخيص كسل العين مبكرا كلما كانت نسب نجاح العلاج أعلى.

و نحصل على أفضل نتائج إذا تم العلاج قبل سن السبع سنوات و تتدهور نتيجة العلاج بعد السابعة عشر إلى أقل من النصف!

تعتمد خيارات العلاج على تشخيص السبب و مدى قدرة العين الكسول على الرؤية بشكل سليم و من ضمن هذه الخيارات:

  • النظارات الطبية : تصحيح الرؤية في العين الكسول عن طريق النظارات أو العدسات اللاصقة الطبية.
  • رقع العين أو وضح مرشح على العين السليمة تغطية العين السليمة لتحفيز العين الكسول على الحركة و الرؤية.
  • قطرات العين: قطرات توسيع العين السليمة لتشويش رؤيتها و تشجيع استخدام الصورة من العين الكسول.
  • الجراحة : إذا كانت المشكلة إصابة الطفل بالمياه البيضاء ( إعتام عدسة العين) في الحل الجراحي لاستئصال العدسة المريضة و استبدالها بأخرى صناعية سليمة  وإذا كانت المشكلة بعضلات العين في الحل الجراحي لتصحيح هم أيضا هو الحل الأمثل.
  • تتحسن رؤية الطفل بعد العلاج في خلال أسابيع أو أشهر قليلة و قد يستمر العلاج لعامين كاملين و لكن لابد من وضع الطفل

تحت الملاحظة حتى بعد نجاح العلاج لما لكسل العين من معاودة التدهور.

نصيحة مغربي

هل لاحظت أن عينا طفلك لا تتحركان بتناغم ؟ هل تشعر أن إحدى العينتين تنظر في إتجاه مختلف ؟ قد يكون طفلك مصابا بكسل العين و إهمال علاجها قد يعني ازدياد خطر اصابة عين طفلك بالعمى .

لذا فإن الفحص المنتظم لعين طفلك ليست ترفاً، بل هو أمر لا بد منه تشخيص كسل العين و معرفة السبب و تحديد خيارات العلاج المناسبة لطفلك! ولا يمكن تشخيص العديد من مشاكل العين إلا من قبل طبيب العيون الذي يمكنه أن يحافظ على بصر طفلك وإنقاذه -لا قدر الله- من العمى!

عيون -