طرق علاج عصب الاسنان بدون الم | مستشفيات مغربي

مستشفيات مغربي

طرق علاج عصب الاسنان بدون الم

أسنان
طرق علاج عصب الاسنان بدون الم

علاج عصب الاسنان بدون الم

يتوقف على عدة عوامل، خاصة وأن ألم الأسنان من أصعب الآلام التي يواجهها الإنسان، وهي من الآلام الأكثر شيوعًا وانتشارًا بين العامة، والناتجة عن سوء الاستخدام والتعامل والحفاظ علي الأسنان والمواظبة علي تنظيفها بصورة دائمة ومستمرة يوميا، أيضا سوء النظام الغذائي المتبع وتناول بعض الوجبات والأطعمة التي تعمل علي زيادة سرعة تسوس وتآكل الأسنان.

مما يؤدي إلى العديد من الالتهابات المختلفة والناتج عنها آلام شديدة يصعب تحملها من ضمن هذه الالتهابات والأعراض “تسوس الأسنان العميق، ثقب السن، التهاب اللثة، خراج الأسنان، أيضا التهاب عصب الأسنان” وهو الأكثر صعوبة في مراحل علاج الأسنان.

 

التهاب عصب الأسنان

من المعروف أن عصب الأسنان أو ما يعرف أيضًا باسم «لب الأسنان»، هو عبارة عن مجموعة من الأنسجة تتواجد داخل السن أو الضرس، وهي المنطقة المعروفة علميًا باسم «حجرة العصب».

 

ويتكون عصب السن، من أنسجة ضامة، وأوعية دموية، ونهايات عصبية، وتكمن وظيفة كل عصب في نقل الشعور والإحساس مثل الشعور بالأطعمة والمشروبات الباردة أو الحارة، ويتواجد العصب في منطقة مغلفة بأنسجة الأسنان الصلبة، وهي المينا، والعاج، والملاط، فيما يحتوي العصب على مجموعة هائلة من الأوعية الدموية، والتي تقوم بدورها في نقل مؤشرات الالتهاب.

 

 

أسباب وأعراض التهاب عصب الأسنان

عصب الأسنان، أحد أهم الأجزاء الموجودة بالفم، حيث أنه يحتوي على أوعية دموية وأنسجة، تمتد إلى جذور السن، ولكن عند إصابة هذا العصب بأي عدوى بكتيرية أو فيروسية يصاب بالالتهاب الذي يصل إلى منطقة المينا والعاج فيزداد الشعور بالألم.

وتتمثل أسباب التهاب عصب الأسنان في العديد من النقاط، مثل تجاهل نظافة الفم والأسنان، كذلك تجاهل معالجة احد الأسنان المصابة بالالتهاب، أو التعرض لكسر في السن أو اللب، أو إصابة اللثة بالالتهاب، فضلا عن إهمال معالجة مشكلة تسوس الأسنان.

فيما تتلخص أعراض التهاب عصب الأسنان، في الشعور بآلام متواصلة في السن المصاب، إلى جانب تورم اللثة وانتفاخها، فضلا عن الإصابة بخراج في اللثة أو الأسنان.

 

أنواع التهاب عصب الأسنان

يوجد نوعان رئيسيان من التهاب عصب الأسنان، وهما كما يلي:

 

 

  • التهاب عصب الأسنان القابل للإصلاح:

 

ويعرف هذا الالتهاب بكونه يصيب لب الأسنان، ويكون العصب قابلًا للعلاج والإصلاح والتعافي، ومن ثم العودة لحالته الطبيعية، وذلك من خلال الطرق العلاجية التي تعمل على زوال المسبب.

 

 

  • التهاب عصب الأسنان غير القابل للإصلاح:

 

ويتبين من هذا النوع أنه التهاب يصيب لب الأسنان، ويكون علاجه في غاية الصعوبة، ولا يمكن عودة العصب لوضعه الطبيعي، لذلك فتتطلب معالجة هذه الحالة سحب العصب والتخلص من الالتهاب.

 

العوامل المؤدية للشعور بألم عصب الأسنان

تسوس الأسنان، من العوامل الرئيسية والأساسية، للشعور بألم عصب السن، ولكن هناك مجموعة من العوامل الأخرى التي تلعب دورًا في تعزيز هذا الشعور. ومن أبرز هذه العوامل ما يلي:

 

  • إصابة جذور السن أو اللثة بالالتهابات والعدوى.
  • الإصابة بكسر الأسنان، نتيجة التعرض لإصابة مباشرة في الوجه.
  • ضيق الفك وتزاحم الأسنان.
  • الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية.
  • تآكل طبقة المينا بسبب التسوس.

متى تزور الطبيب

من الضروري مراجعة طبيب الأسنان فورًا، عند الشعور بالأعراض التالية، وذلك لتفادي حدوث أي مضاعفات، خاصةً وأن ألم الأسنان يتطور بشكل سريع مع مرور الوقت.

 

وتتمثل هذه الأعراض فيما يلي:

 

  • الشعور بألم شديد في الأسنان.
  • استمرار حساسية الأسنان لفترات طويلة.
  • حدوث ألم متكرر عند تناول المشروبات الباردة أو الساخنة.
  • حدوث صبغات على الأسنان.
  • الشعور بورم في اللثة، مع الشعور بألم.
  • ظهور بثرات على اللثة.

 

 

علاج عصب الاسنان

الجميع يدلو بدلوه في طرق العلاج الطبيعية لمعظم الأمراض المنتشرة بين عامة الناس، منها ما يحتمل الصواب ومنها ما يحتمل الخطأ ليس ذلك فحسب بل يتطور الأمر في العديد من الحالات المرضية ليصل إلي حد الخطورة، فما يتناسب مع مريض لا يناسب مريضا آخر. لذا فالأفضل دوما استشارة الطبيب قبل تناول أي دواء أو مكمل غذائي أو أعشاب علاجية.

ومن المعروف تواجد بعض وسائل العلاج المؤقتة لعلاج آلام الأسنان، من داخل المنزل، فلابد من استشارة الطبيب للوقوف علي إمكانية استخدام هذا النوع من المسكنات العشبية، وتناسبه لطبيعة الشخص المصاب كالمرأة الحامل، أو الأشخاص المصابين بحساسية شديدة ضد أنواع من الأعشاب وغيرها من الحالات التي لا تتناسب مع العلاج بالأعشاب.

وفي هذه الحالة لا يكون أمام المصاب سوى سرعة التوجه لطبيب الاسنان ومعرفة حالته المرضية وإتباع تعليماته وعلاجاته لتخفيف الألم ومنه للوصول إلي العلاج الكامل.

اقرأ ايضاً  “طرق علاج عصب الاسنان بدون الم

 

علاج عصب الأسنان بدون الم في المنزل

  • القرنفل

من المعروف منذ قديم الزمن أن حبات “القرنفل” تساعد في التقليل من آلام الأسنان، فمع وضع حبات القرنفل على السن المصابة داخل الفم يقلل ذلك من حدة الألم تدريجيا ،كما يوضع كمية مناسبة من زيت القرنفل على قطعة من القطن بعد تخفيفه بزيت الزيتون أو الماء ،كما أنه من الممكن استخدام هذا الخليط في المضمضة عدة مرات في اليوم.

  • الملح والماء الدافيء

ثم يأتي الماء الدافيء والمضاف إليه قليل من الملح ضمن الطرق الأكثر شيوعا لعلاج الأسنان، فيستخدم محلول الماء المالح في المضمضة وتحريك بقايا الطعام من بين الأسنان، فضلا عن كونه مطهر طبيعي.

  •  كمادات الماء البارد

كما تعتبر أيضا كمادات المياه الباردة إحدى الطرق العلاجية المميزة لعلاج آلام الأسنان خاصة عقب الإصابة برضة الأسنان وذلك من خلال تضييق الأوعية الدموية المتواجدة في المنطقة المصابة وبالتبعية التقليل من الالتهاب وحجم الانتفاخات.

  •  بيروكسيد الهيدورجين

أما عن مضمضة بيروكسيد الهيدروجين فهي واحدة من الوسائل العلاجية الخاصة بالأسنان، والذي يساعد علي تخفيف الألم والتقليل من حجم الالتهابات، أيضا التخفيف من طبقة البلاك والمساعدة علي التئام اللثة التي اعتادت على النزيف الدموي وذلك من خلال مزج محلول بيروكسيد الهيدروجين بنسبة 3% بالتساوي مع كمية من الماء، مع التحذير بعدم ابتلاعه.

  • الثوم

كما يستخدم أيضا الثوم المهروس في علاج ألم الاسنان، من خلال عجنه حتى تمام التجانس ووضعه على المنطقة المصابة.

  •  شاي نعناع

تستخدم أكياس شاي النعناع لتخدير الألم، فيتم وضع كيس الشاي بعد أن يبرد على مناطق الألم .

  • مسكنات الألم

كما يلجأ المصاب في أغلب حالات آلام الأسنان إلى تناول المسكنات، فهي الوسيلة الأسرع وأنسب طرق العلاج وتسكين الألم لكنها لها أضرارها السلبية المصاحبة لكثرة الاستخدام منها.

 

 

علاج عصب الأسنان بدون الم طبيًا

يتم تشخيص الحالة من خلال الأشعة السينية والتي تكشف طبيعة العصب  وتوضح أيضا حجم الالتهاب المتواجد في السن، والتي يحدد من خلالها الطبيب حاجة المريض لحقنة تخدير من عدمه حسب حجم ونوع الالتهاب .

وتختلف طرق وجلسات العلاج في التهاب العصب عنه والحشو العادي، حيث يتطلب علاج العصب أكثر من جلسة أو جلستين، يقوم الطبيب خلالها بحفر السن واقتلاع العصب ثم تأتي مرحلة التنظيف من البكتيريا المصاحبة للالتهاب وباستخدام مادة هيبوكلوريت الصوديوم يتم تعقيم وحشو قنوات العصب، وعليه يتم حشو السن كاملا.

 

طرق الوقاية للحفاظ على عصب الأسنان

تسوس الأسنان يبدأ في الظهور من خلال إفراز مجموعة من الأحماض التي تساعد علي ظهور وزيادة مادة البلاك داخل الأسنان، والناتجة عن الإفراط في تناول السكريات وعدم الانتظام والمواظبة على تفريش وتنظيف الأسنان، بالإضافة إلى عدم تناول الأطعمة التي تمد الأسنان بالكالسيوم اللازم مثل اللبن والبيض.

وعلى هذا الأساس، يمكن تحديد طرق الوقاية وتلافي حالات إصابة التهاب عصب الأسنان، كما يلي:

    • الانتظام في تفريش الأسنان بالفرشاة المخصصة مرتين أو ثلاثة يوميا.
    • استخدام خيط الأسنان الطبي والذي يمكنك من الوصول إلى الأماكن الضيقة بين الأسنان.
    • تناول الوجبات الصحية وإتباع نظام غذائي جيد.
    • الحرص على استخدام مادة الفلورايد اللازمة لتقوية الأسنان أيضا والمتواجدة في بعض أنواع معجون الأسنان.
    • لابد من استخدام غسول الأسنان مرة واحدة في اليوم علي الأقل مع المتابعة المستمرة مع طبيب الأسنان لإجراء الفحص الدوري لها .

 

اقرأ ايضاً “تعرف على طرق علاج العصب السابع وأسبابه 

 

نصيحة مغربي

أسنانك هي عنوان لصحتك ونظافتك الشخصية، فاحرص دائمًا على أن يكون عنوانك جدير بالاهتمام، وذلك من خلال الحرص على إتباع نظام العناية اليومية من خلال طرق الوقاية السابق ذكرها.

كما يرجى مراجعة طبيب الأسنان بشكل دوري ومنتظم للتأكد من صحة وسلامة الأسنان.

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي