الرئيسية المدونة أنف و أذن و حنجرة أفسام الأنف كيفية علاج الجيوب الأنفية الملتهبة عند الأطفال كيفية علاج الجيوب الأنفية الملتهبة عند الأطفال
كيفية علاج الجيوب الأنفية الملتهبة عند الأطفال

كيفية علاج الجيوب الأنفية الملتهبة عند الأطفال


التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال أو الكبار من أكثر الأمراض إنتشاراً حول العالم، وعلى الرغم من ذلك يعتبره الكثير أنه مرض غير خطير، وهذه بالطبع وجهة نظر خاطئة فإهمال علاج الجيوب الأنفية خصوصاً لدى الأطفال قد يؤدي إلى عواقب لا يُحمد عقباها، اليوم نتعرف على التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال وما هى أسبابه وكيف نتمكن من كشف أعراضه عند الأطفال حديثي الولادة وأخيراً طرق علاج الجيوب الأنفية.

ما هى الجيوب الأنفية؟

الجيوب الأنفية هى تجاويف توجد في الجزء الأمامي من الجمجمة حول الأنف، ممتلئة بالهواء ومغطاة بالسوائل المخاطية حيث يُساعد السائل المخاطي في ترطيب الأنف والهواء الداخل لها، ويوجد لدى الإنسان أربع أزواج من الجيوب الأنفية وهم:

  1. الجيبان الفكيان.   
  2. الجيبان المصفويان.   
  3. الجيبان الوتديان.   
  4. الجيبان الجبهيان.   

ويُلاحظ أن الجيبان الوتديان لا يتشكلان لدى الأطفال إلا بعد سن الخامسة، والجيبان الجبهيان بعد سن الثانية.

ما هو التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال؟

هو التهاب يحدث للجيوب الأنفية نتيجة وجود عائق يحبس السائل المخاطي داخل الجيوب الأنفية.

ما هي أسباب الجيوب الأنفية عند الأطفال؟

  1. تنشق هواء جاف بارد.   
  2. تنشق دخان السجائر.   
  3. التعرض لنزلة برد فيروسية.   
  4. دخول الماء إلى الجيوب الأنفية أثناء السباحة.   
  5. حدوث ارتجاع السائل الحمضي المعدي للأنف والمرئ.   
  6. ولادة الطفل بخلل خلقي في حركة الأهداب.   
  7. دخول جسم غريب للجيوب الأنفية.   
  8. حدوث تضخم فى اللحمية.   
  9. التهاب اللوزتين المزمن.   
  10. حدوث التهاب فى الأنف.   
  11. وجود انحرافات شديدة في الحجاب الأنفي.   

   *لمعرفة المزيد عن اللوزتان والزوائد الأنفية من هنا* *

الجيوب الانفية

ما هي أعراض التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال؟

هناك فروق كبيرة بين أعراض التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال عن الكبار، الكبار غالباً يعانون من أعراض مثل الصداع الشديد في الرأس والآلام بالوجه، أما الأعراض التي يجب على الأبوين الانتباه لها حتى يتعرفوا على ما إذا كان الطفل مصاب بالتهاب الجيوب الأنفية هي:

السعال (الكحة)

إذا عانى الطفل من السعال خلال ساعات النهار، وزادت خلال فترات الليل وأثناء نومه على ظهره فهذا دليل يشير إلى أن الطفل قد يكون مُصاب بالتهاب الجيوب الأنفية.

  1.  رشح الأنف ( انسداد الانف أو سيلان الانف و العين ).   
  2. العطس المستمر.   
  3. الشخير أثناء النوم و صعوبة في التنفس في النهار .

أما الأطفال الأكبر سناً فقد يعانون بالإضافة للأعراض السابقة إلى:

  1. ارتفاع درجة حرارة الجسم.   
  2. الشعور بآلام في الوجه.   
  3. رائحة فم كريهة.   
  4. نقص الإحساس بحاسة الشم.   

ما هو الفرق بين الزكام العادي والتهاب الجيوب الأنفية؟

الزكام العادي هو مرض فيروسي ولكنه بسيط ويصيب المجرى التنفسي ومن أعراضه حدوث رشح الأنف الطفل، وارتفاع في درجة حرارته و حدوث سعال، وتدوم مدته من أسبوع إلى عشرة أيام على الأكثر، أما إن تجاوزت تلك الأعراض حاجز العشر أيام فعلى الأبوين أن يعلما أن هذه أعراض التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال.

*تعرف على طرق علاج التهاب الحلق وكيفية تجنبه*

التهاب الحلق

ما هي أنواع الجيوب الأنفية عند الأطفال؟

  1. التهاب الجيوب الأنفية البسيط.   
  2. التهاب الجيوب الأنفية الحاد الجرثومي.   
  3. التهاب الجيوب الأنفية المزمن أو تحت الحاد.   

ما هي مضاعفات التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال؟

  1. قد يؤدي إهمال علاج الجيوب الأنفية عند الأطفال إلى إصابته بالتهاب الأذن الوسطى.   
  2. التهاب النسيج الرخو حول العين.   
  3. التهاب العصب البصري.   
  4. في حالات نادرة جداً قد يحدث التهاب الدماغ ومنها السحايا.  

كيفية علاج الجيوب الأنفية الملتهبة عند الأطفال؟

  1. اختيار مضاد حيوي فعال ضد المضاعفات السابقة، ويجب ان يكون الإختيار بمعرفة الطبيب.    : لابد أن يقرر الطبيب ما هو أنسب نوع من انواع المضادات الحيوية اللازمة للعلاج لأن تعاطي المضاد الحيوي دون إشراف طبي قد يؤدي لعواقب وخيمة و مقاومة البكتيريا للعلاج و بالتالي تفاقم الحالة و تدهورها .
  2. فترة العلاج يجب أن تستمر من 14 الى 21 يوم أو لمدة لا تتجاوز السبعة أيام بعد ذهاب الأعراض.
  3. قطرات محلول الملح

*للمزيد عن الرشح وطرق علاجه والأسباب المؤدية له من هنا*

علاج الجيوب الأنفية

 

تشخيص التهاب الجيوب الانفية عند الأطفال :

للتأكد من أن الاعراض المصاب بها الطفل هي بالفعل التهاب جيوب أنفية وليس زكام عادي لابد من زيارة الطبيب ليقوم بالتشخيص الصحيح ووصف خطة العلاج السليمة للطفل .

بعض الأطفال قد يكونوا معرضين لالتهاب الجيوب الأنفية أكثر من غيرهم

في هذه الحالات العرض على الطبيب يعتبر أمر ضروري لتفادي المضاعفات و تكرار الالتهابات , و منها :

  1. وجود أي مشكلة عضوية في المجاري الأنفيّة: كإنحراف الحاجز الأنفي.
  2. أي ضعف في جهاز المناعة
  3. الإصابة بأي حساسيّة .
  4. الرّبو: يعد الربو من أهم أسباب الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية المزمن .
  5. التّعرّض بإستمرار للمُلوِّثات الجوية مثل التلوث ودخان السجائر السلبي (مثل أن يقوم الأب بتدخين السجائر و النرجيلة داخل المنزل ).

قبل الذهاب إلى الطبيب  تقوم الأم بمحاولة تطبيب إبنها لتقليل ألمه و إنزعاجه ,

من ضمن أساليب العلاج المنزلي :

  1. الراحة: غياب الطفل عن المدرسة و تدريب السباحة للراحة يعد أمراً أساسياً لعلاج الطفل لأن الراحة تساعد على تقوية جهاز المناعة بالجسم .
  2. الحرص على شرب السّوائل و المياه بكثرة : لأن كثرة السوائل تساعد على تقليل كثافة الإفرازات المخاطية و بالتالي تسهيل خروجها .  و يفضل تجنب المشروبات الغازية و الباردة والغنية بالكافيين .
  3. وعاء البخار : تقوم الأم بتحضير وعاء من المياه الساخنة ثم تقوم بحرص بوضع رأس الطفل بجوار البخار الصادر من الوعاء مع تفادي لمس الوعاء نفسه ثم وضع فوطة كبيرة حول رأسه وحول الوعاء لضمان عدم هروب البخار ، تساعد هذه الطريقة على تخفيف الألم وعلى تسهيل  خروج الإفرازات .
  4. استخدام كمّادات دافئة على مناطق وجود الجيوب الانفية على الوجه مثل (حول الأنف، والخدّين، والعينين) .
  5. غسل الأنف: لعلاج انسداد الانف و تسهيل خروج الافرازات المخاطية .

العلاج الطبي :

عند فشل العلاج  المنزلي و تكرار إصابة الطفل بالتهابات الجيوب الانفية لابد من زيارة الطبيب الذي يضع خطة علاج ملائمة لكل حالة لتفادي المضاعفات.

أنف و أذن و حنجرة -