طنين الاذن والأسباب وطرق الوقاية والعلاج | مستشفيات مغربي

مستشفيات مغربي

طرق علاج طنين الاذن وكيفية تجنب حدوثه

طرق علاج طنين الاذن وكيفية تجنب حدوثه

طنين الاذن هو عبارة عن خلل يصيب الأذن وينتج عنه سماع أصوات مختلفة، مثل الصفير، أو صوت هدير الماء، أو صوت الأمواج، أو صوت رنين الجرس.

ولا يعتبر طنين الأذن، مرضًا، ولكنه عرض لبعض الحالات المرضية، مثل تعرض الأذن للضرب، أو حدوث خلل بالجهاز الدوري، في حين تعد هذه المشكلة الصحية، من الحالات الشائعة، وأظهرت الدراسات أن الطنين يصيب واحد من كل خمسة أشخاص، خاصة الذين تخطوا سن الأربعين عامًا، ويعد الرجال أكثر عرضة من النساء، وقد يعتبر طنين الأذن مؤشرعن الإصابة بمرض خطير.

 

أسباب طنين الاذن

يعتبر التعرض لسماع أصوات عالية وضجيج لفترات طويلة، من أبرز أسباب حدوث طنين الأذن، نتيجة تضرر خلايا الصوت الحساسة داخل قوقعة الأذن.

ومن أهم أسباب طنين الاذن ما يلي:

  • التقدم في العمر

التقدم في العمر، يسبب فقدان كبير من السمع وهو ما يصاحبه في بعض الأحيان طنين الأذن، وخاصة بالنسبة للأشخاص الذين تخطوا عمر الستين عامًا.

  • انسداد الأذن

تحتوي الأذن على مادة صمغية، تعمل على حماية القناة الأذنية من الأوساخ والأجسام الغريبة، ومع زيادة هذه الأوساخ وتجمعها تتعرض الأذن للانسداد وتهيج طبلة الأذن، مسببًا بذلك مشكلة الطنين.

  • تصلب عظميات الأذن

وتحدث هذه الحالة، بسبب نمو عظيمات الأذن الوسطى، بشكل غير سليم، وتعتبر هذه الحالات من الحالات الوراثية، والتي تسبب فقدان السمع المصاحب لطنين الأذن.

  • مرض مينيير

يعتبر طنين الاذن من أهم أعراض هذا المرض، الناتج عن تغير ضغط السوائل الموجودة في الأذن الداخلية.

  • تصلب شرايين الأذن

تحدث هذه الحالة، نتيجة تجمع الدهون في الشرايين الموجودة بالأذن، مما يؤدي إلى فقدان هذه الشرايين المرونة ويصيبها بالتصلب، وهو ما يؤدي إلى تدفق الدم إليها بشكل قوي، مسببًا سماع صوت ضربات القلب.

  • خلل مفاصل الفكين

من الممكن أن تتعرض المفاصل الفكية إلى حدوث خلل فيها مما ينتج عنه طنين الأذن.

  • ورم حميد في عصب الأذن الداخلية

وهو من الأمراض التي تصيب العصب المغذي للأذن الداخلية، حيث يكون هذا العصب مسئول عن التحكم في السمع والاتزان، ومن المعروف أيضًا أن هذا المرض يسبب طنين الأذن ولكن في أذن واحدة فقط.

  • أورام الرأس والرقبة

تسبب الإصابة بأورام الرأس أو الرقبة زيادة الضغط على الأوعية الدموية الموجودة بالرأس أو الرقبة، والتي ينتج عنها العديد من الأعراض منها طنين الأذن.

  • التعرض لضربات عنيفة في الرأس

عندما يتعرض الإنسان لضربات قوية وعنيفة صوب الرأس أو الرقبة، يؤدي ذلك إلى إصابة أعصاب الأذن بالضرر مما يؤدي إلى حدوث طنين في الأذن وتحديدًا في إحدى الأذنين.

  • شرايين وأوردة الرقبة

تؤثر الشرايين والأوردة الدموية الموجودة في الرقبة على صحة الأذن، خاصة عند تعرضها للتضييق مما يسبب خلل في تدفق الدم إليها، وهو ما ينتج عنه الطنين.

  • ارتفاع ضغط الدم

يحدث طنين الأذن نتيجة التعرض لارتفاع ضغط الدم، أو لعوامل حدوثه مثل التوتر، وتناول مشروبات الكافيين، والكحول.

  • بعض الأدوية

هناك بعض الأدوية تكون سببًا لحدوث الطنين، في حين يتوقف الطنين بعد إيقاف تناول هذه الأدوية، منها، بعض أدوية المضادات الحيوية، مثل إيريثرومايسين، وفانكومايسين، ونيومايسين، وبوليميكسين بي، وكذلك أدوية السرطان، مثل فينكريستين، وميكلورثيامين، وأيضًا مدرات البول، مثل فروسيمايد، وبوميتانايد، وإيذاكرينيك أسيد، بالإضافة إلى أدوية الاكتئاب، والملاريا، وتناول جرعات كبيرة من الأسبرين.

 

علاج طنين الاذن

يعتمد علاج مشكلة الطنين على سبب الحدوث بهدف زوال المشكلة، ومن طرق علاج طنين الأذن ما يلي:

سماعات الأذن

تعتبر سماعات الأذن أحد الحلول المفيدة لمشكلة طنين الأذن الناتج عن فقدان السمع، خاصة وإنها تتحكم في مستويات الصوت.

جلست العلاج الإدراكي

من الحلول أيضًا التي تهدف لتعليم كيفية التعايش مع طنين الأذن، عن طريق زيادة القدرات الإدراكية للمصاب حول أسباب حدوث الطنين، وكيفية التخفيف من حدته من خلال الاسترخاء والنوم.

أجهزة الإخفاء

وهي عبارة عن أجهزة الكترونية تكون صغيرة الحجم، يتم تركيبها خلف الأذن بهدف توليد صوت لطيف لإخفاء طنين الأذن.

علاج «TRT»

إعادة تدريب الطنين أو المعروف باسم «TRT»، هو برنامج علاجي يعتمد على تأقلم الدماغ على عدم سماع الأصوات المزعجة، مثل طنين الأذن، من خلال تصفية الإشارات وأصوات الطنين، وحذفها من الإدراك الواعي بالدماغ.

مولدات الصوت المكتبية

وتستخدم هذه المولدات لمساعدة المصاب بطنين الأذن، على الاسترخاء، من خلال توليد أصوات هادئة مثل صوت شلالات المياه، أو المطر.

 التحفيز العصبي الصوتي

وتستخدم هذه التقنية، في علاج حالات الطنين الشديد، وتعتمد هذه التقنية على جهاز صغير الحجم، وسماعات للرأس، مثل أجهزة الـ «MP3»، والتي تقوم ببث إشارة صوتية بنغمات موسيقية، مما تؤدي إلى زيادة قدرة التغيير في الدوائر العصبية بالدماغ، حتى يتم التخلص من الطنين.

زراعة القوقعة

 القوقعة عبارة عن جهاز صغير الحجم يتم زراعته في رأس المريض بفقدان السمع أو مصاب الطنين وضعف السمع الشديد، وتقوم هذه القوقعة بتخطي التالف من الأذن الداخلية، وإرسال إشارات لتحفيز العصب السمعي بشكل مباشر.

 

علاجات أخرى لطنين الأذن

هناك بعض العلاجات الأخرى المستخدمة في علاج مشكلة طنين الأذن، منها:

  • في حالات انسداد الأذن بسبب تجمع أصماغ الأذن، يكون العلاج عبارة عن شفط المادة الصمغية عن طريق جهاز طبي متخصص، ومن ثم تنتهي المشكلة تمامًا.
  • في حالة الأورام، أو نمو عظميات الأذن غير الطبيعي، يتم اللجوء إلى العمليات الجراحية للتخلص منها.
  • العمل على ضبط مستوى ضغط الدم، وإعادة تنظيمه من جديد.
  • التوقف عن الأدوية التي تسبب طنين الأذن.
  • يعتقد المتخصصين، في طب الأسنان، سبب الطنين يرجع أحيانًا لوجود مشكلة في المفصل الصدغي الفكي، المتصلة بعظم الفك في الرأس أمام الأذن، خاصة وأن عضلات وأعصاب الفك مرتبطة بالأذن، بما يعني أن علاجات الأسنان قد تخفف من أعراض طنين الأذن.

 

نصيحة مغربي

من الضروري الحفاظ على حاسة السمع عند الإنسان، والتي تؤثر بشكل كبير على الأمور الحياتية، لذا فمن الواجب الحفاظ على صحة الأذن من خلال إتباع الطرق الآتية التي تقدمها مدونة مغربي:

  • الحرص على تجنب التعرض المباشر للأصوات المرتفعة أو الضجيج.
  • الحصول على قسط كافٍ من الراحة والاسترخاء، وتجنب التعرض للإرهاق.
  • متابعة وقياس ضغط الدم، والحفاظ على مستوياته الطبيعية.
  • التعرّض للضّجيج أو للأصوات المُرتفعة، لما لها من دور في زيادة شعور المريض بطنين الأذن.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية اليومية لتحسين الدورة الدموية بالجسم.
  • تجنب التعرض لأي ضغوط أو توتر.
  • إتباع نظام غذائي يحتوي على الفيتامينات والعناصر الضرورية للجسم.
  • تجنب تناول المشروبات المنبهة مثل القهوة والشاي، وكذلك المشروبات الكحولية.
  • تجنب استخدام أعواد تنظيف الأذن.

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي