صدور رائحة من الانف.. تعرف على الأسباب والأعراض المصاحبة وطرق العلاج

مستشفيات مغربي

ما هي أسباب صدور رائحة من الانف وكيفية التخلص منها

أنف و أذن و حنجرة
ما هي أسباب صدور رائحة من الانف وكيفية التخلص منها

صدور رائحة من الأنف تنتج بسبب العديد من الحالات المرضية ومعظمها مرتبط بالجيوب الأنفية وتلك الروائح الصادرة من الأنف تكون مؤقتة وغالبا ليست علامة على حالة خطيرة فهي عادة تشير إلى إفرازات مخاطية أو بلوبيات تسد مجرى التنفس في الأنف.

 

أسباب صدور رائحة من الانف

– البوليبات الأنفية:

 

وهى عبارة عن تشكيلات طرية غير سرطانية يمكن أن تتكون داخل جوف الأنف أو في الجيوب الانفية وهى ذات أحجام صغيرة تشبه شكل قطرة الماء نتيجة الالتهاب المزمن.

في حالة الإصابة ببعض الأمراض مثل الربو أو الحساسية أو التهاب الجيوب الأنفية المتكرر فإن خطر الإصابة بالبوليبات الأنفية يزيد.

من اعراض البوليبات الأنفية (وجود رائحة كريهة في الأنفية أو انخفاض تدريجي في حاسة الشم والتذوق)

تتميز البوليبات الأنفية إنها صغيرة جدا ومن الممكن ألا تعلم بوجودها  لانها لا تؤثر على التنفس.

يمكن ان تكون الرائحة المرافقة للبوليبات كريهة وذلك نتيجة تجمع السوائل ضمن البوليب نفسه وتأتى تلك السوائل من البطانة المخاطية للأنف.

 

– أجسام غريبة داخل الأنف

 

وجود أجسام غريبة في الأنفية ينتج عنه انسداد في دخول وخروج الهواء والنزح الطبيعي للأنف و بالتالي تتراكم الإفرازات وحدوث التهاب يؤدى إلى رائحة كريهة من الأنف أيضا.

 

– التهاب الجيوب

التهاب الجيوب الأنفية له أشكال عديدة وجميعها غير جيدة ويمكن أن ينتج عنها روائح كريهة في الأنفية ويمكن أن يحدث ذلك نتيجة الفيروسات أو الجراثيم .

 

يمكن أن يتحول التهاب الجيوب إلى التهاب مزمن وذلك في حالة إذا استمر أكثر من 12 أسبوع بينما يستمر التهاب الجيوب الحاد مدة تتراوح من  7 إلى 10 أيام.

 

– التنقيط الأنفي الخلفي

 

الإفرازات المخاطية عندما تتماسك وتسيل إلى البلعوم دليل على التنقيط الخلفي ففي الحالة الطبيعية المخاط يساعد على إبقاء الغشاء المخاطي للأنف صحيا ويقاوم الأنتان ويرطب الهواء فيختلط مع اللعاب ويبتلع دون أن يشعر بيه الإنسان.

 

أما في حالات الزكام والأنفلونزا أو التهاب الجيوب الأنفية فالمخاط يتماسك ويصبح من الصعب أن ينزح بشكل طبيعي .

 

– تسوس الأسنان

 

تسوس الأسنان وتجمع البكتيريا يمكن أن يسبب رائحة كريهة تصدر عن طريق الأنف.

 

العناية بالأسنان وتنظيفها يوميا من أفضل الطرق للوقاية من تسوس الأسنان ولكن هذا ليس كافي للتخلص من الروائح الكريهة التي تصدر من الفم أو الأنف.

 

– احتواء اللوزة على حصوات

 

تحتوى اللوزات عند بعض الأشخاص على ثنايا وطيات تعمل على احتباس المخاط واللعاب وبعض جزيئات الطعام والخلايا الميتة ويمكن لتلك البقايا أن تتصلب وينتج عنها حصى  لوزية.

 

البكتيريا يمكن ان تتغذى على تلك الحصى اللوزية وينتج عنها رائحة كريهة في الأنف وطعم سيء جدا في الفم.

الالتزام بقواعد النظافة والصحة العامة يمكن أن تقلل من خطر تراكم الجراثيم

 

– الهلاوس الشمية

 

هي عبارة عن حالة تحدث لبعض المرضى بشم روائح كريهة ليس لها وجود , لكنه يشعر بأنها موجودة في الأنف أو في مكان قريب منه .

 

تحدث تلك الحالة من الهلوسة الشمية بعد إنتان تنفسي أو رض على الرأس بالإضافة إلى بعض الأمراض مثل مرض باركنسون أو أورام الدماغ.

 

تلك الهلاوس يمكن أن تشفى لوحدها عند بعض المرضى .

 

 

– قصور الكلى المزمن

 

القصور الكلوي عبارة عن فقدان تدريجي لوظيفة الكلى وذلك في حالة عدم عمل الكلى بالشكل الصحيح فتتراكم الفضلات في الجسم وينتج عن ذلك رائحة شبيه بالأمونيا ويمكن أن يشمها المريض في الجزء السفلى من الأنف و في مراحل متأخرة من المريض المرحلة الرابعة أو الخامسة من المرض.

 

أعراض صدور رائحة من الانف

 

في حالة  البوليبات الأنفية

 

أعراض البوليبات الأنفية تكون عبارة عن رائحة غير مرغوبة في الأنف أو انخفاض تدريجي في حاسة الشم والتذوق لدى المريض قد تكون تلك البوليبات صغيرة جدا ولا تؤثر على التنفس ولا يشعر المريض بوجودها.

 

ويمكن أن تتشكل بوليبات كبيرة تسد المجارى التنفسية في الأنف وبالتالي تؤثر على الشم وعلى التنفس من الأنف بالإضافة إلى تغييرات في الصوت.

 

قد تحدث بعض الأعراض الأخرى للبوليبات ومنها

 

– السيلان من الأنف والتنقيط الأنفي الخلفي.

 

– الشعور بالصداع والإحساس بالضغط وثقل في الجبهة والوجه.

 

– الشخير والشعور بألم في الوجه.

 

أما إذا كانت بسبب التهاب الجيوب

 

بالإضافة إلى رائحة الأنف غير المرغوبة ونقص حاسة التذوق والشم تحدث الأعراض التالية:

 

– الشعور بالصداع والضغط في الوجه.

 

– التعب والإرهاق و التنقيط الأنفي الخلفي.

 

أما إذا كانت بسبب التنقيط الأنفي الخلفي

 

من أعراض التي تصاحب التنقيط الخلفي ورائحة الأنف غير المرغوبة التالي:

 

– السعال والتهاب الحلق.

 

– ترسب المخاط فى الأذن الوسطى نتيجة سوء التصريف مما يسبب ألم وعدوى الأذن.

 

كيفية علاج صدور رائحة من الانف

 

– علاج البوليبات الأنفية

تعالج البوليبات الأنفية عن طريق الكورتيكوستيرويدات والتي تعمل على انكماش وتخفيف الالتهابات وأحيانا يحتاج إلى تدخل جراحي في حالة عدم الاستجابة إلى الأدوية.

 

– معالجة التهابات الجيوب

يعالج الالتهاب الجرثومي باستخدام المضادات الحيوية ولكن الالتهاب الفيروسي لا يعالج بالمضادات ومع ذلك فالأعراض تتشابه فى حالة تم العلاج أو لا وفى تلك الحالة يفضل الراحة التامة للمريض بغض النظر عن شدة العدوى.

 

– معالجة التنقيط الأنفي الخلفي

 

من الطرق المستخدمة في علاج  التنقيط الخلفي التالي:

 

  • الحرص على شرب الكثير من المياه.
  • استعمال بخاخ الماء المالح في الأنف.
  • النوم والرأس مرفوع نسبيا.
  • ترطيب مخاطية الأنف عن طريق التبخير.

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي