سرطان اللسان (الأسباب وطرق الوقاية والعلاج) | مستشفيات مغربي

مستشفيات مغربي

المشكلة والعلاج .. تعرف على أعراض وأسباب سرطان اللسان وطرق الوقاية

أسنان
المشكلة والعلاج .. تعرف على أعراض وأسباب سرطان اللسان وطرق الوقاية

 

سرطان اللسان

هو نوع من أنواع السرطانات التي تصيب الفم حيث أنه يتطور في الخلايا الحرشفية الموجودة على سطح اللسان وينتج عنه أورام خبيثة. وأكثر علامات الإصابة بسرطان اللسان انتشاراً التهاب اللسان و ألمه دائم و لا يشفى بأي طريقة.

حيث يتطور هذا النوع من السرطان في منطقتين مختلفتين من اللسان وهما الجزء الأمامي والجزء الخلفي من اللسان فأما سرطان الجزء الخلفي من اللسان يعرف بإسم سرطان الفم والبلعوم ومن خلال هذا التقرير سوف نتعرف على أسباب الإصابة بهذا المرض والأعراض المصاحبة له.

 

 

أعراض الإصابة بسرطان اللسان

سرطان اللسان مرض ينتشر في الخلايا الحرشفية التي تكون رقيقة ومسطحة وتوجد على سطح الجلد واللسان وفي بطانة الجهاز الهضمي والجهاز التنفسي وبطانة الفم والحلق والغدة الدرقية والحنجرة ومن الأعراض والعلامات الأساسية لسرطان اللسان ما يلي:

    • التهاب اللسان المصحوب بالألم.
    • الشعور بألم في الفك أو الحلق.
    • ألم عند البلع والشعور بمشكلة عند مضغ الطعام أيضاً.
    • الشعور بأن هناك إصابة ما داخل الحنجرة.
    • صلابة اللسان والفك.
    • تشكل رقعة حمراء على بطانة اللسان أو الفم.
    • المعاناة من قرح اللسان التي لا تلتئم أبداً.
    • الشعور بخدر اللسان.
    • نزيف اللسان بدون أي سبب.
    • ورم اللسان الذي لا يزول.

اقرأ ايضاً ” تعرف على الطرق المستخدمة في علاج التهاب اللسان

ملحوظة

أعراض سرطان اللسان تتشابه مع أعراض سرطانات الفم الأخرى وهى لا تكون واضحة في المراحل الأولى من المرض فقد يصاب الأشخاص ببعض أعراض سرطان اللسان دون الإصابة به أو بأي نوع آخر من سرطانات الفم.

 

 

أسباب سرطان اللسان

حتى الآن لم يتم معرفة السبب الرئيسي في الإصابة بسرطان اللسان ولكن توجد بعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة به ونذكر منها:

    • التدخين بكافة أنواعه من سجائر أو أرجيلة أو مضغ أوراق التبغ لما تحتوي عليه من سموم ومواد مسرطنة يتعرض لها اللسان بشكل مباشر.
    • الإصابة المسبقة بأحد أنواع سرطانات الخلايا الطلائية الحرشفية.
    • استهلاك كميات كبيرة من الكحول.
    • عدم إتباع نظام غذائي يحتوي على كميات كافية من الفواكه والخضروات.
    • تناول كميات كبيرة من اللحوم المصنعة أو اللحوم الحمراء.
    • الإصابة بعدوى فيروس الورم الحليمي البشري.
    • عدم الاهتمام بنظافة الفم واستخدام أطقم أسنان غير ملائمة بالنسبة لكبار السن.
    • وجود تاريخ عائلي من المرض أو من أنواع السرطانات الأخرى.

اقرأ ايضاً ” تعرف على مخاطر واضرار التدخين على صحة الإنسان

 

 

تشخيص سرطان اللسان

يعتبر تشخيص سرطان اللسان من أصعب التحديات التي يواجهها الأطباء وذلك بسبب تشابه أعراض سرطان اللسان مع أورام اللسان الحميدة ولكي يتم تشخيص سرطان اللسان يقوم الطبيب بخطوات معينة لتشخيص هذا المرض وتشمل:

    • يقوم الطبيب أولاً بأخذ التاريخ الطبي للمريض ومعرفة التاريخ المرضي للعائلة  وخاصة في حالة إصابة أحد أفراد العائلة بالسرطان.
    • فحص اللسان عن قرب جيداً بالإضافة إلى فحص العقد الليمفاوية لكي يرصد أي تغير في حجمها.
    • إذا ثبت إصابة المريض بفيروس الورم الحليمي البشري يقوم الأطباء بإجراء الفحوصات للكشف المبكر عن أي تقرحات أو أورام في اللسان ويتم فحص الغدد الليمفاوية بشكل دوري.
    • إذا ظهرت أي علامات لسرطان اللسان يتم أخذ خزعة من منطقة السرطان المشتبه بها حيث يتم ذلك من خلال استئصال جزء صغير جراحياً و يكون المريض تحت تأثير المخدر الموضعي وهي الطريقة الأكثر شيوعا.
    • في بعض الحالات وعوضاً عن الخزعة الجراحية يتم اللجوء إلى نوع جديد من الخزعة حيث يقوم الطبيب بتمرير فرشاة صغيرة فوق المنطقة المشتبه بها ثم يقوم بفحص الخلايا التي تنزعها الفرشاة مجهريًا.
    • يتم اللجوء للفحص بالتصوير بالأشعة المقطعية أو الرنين المغناطيسي لكي يعرف الطبيب مدى عمق الورم ومدى انتشاره في الفم والحنجرة.

 

 

هل يمكن علاج سرطان اللسان؟

 نعم  بالتأكيد يمكن معالجة سرطان اللسان في حالة التشخيص المبكر خلال المراحل الأولى للمرض وخاصة إذا لم ينتشر المرض ويكون العلاج عن طريق العمليات الجراحية منها:

    • إجراء عملية جراحية لإزالة الأنسجة السرطانية.
    • إزالة الأورام الصغيرة في عملية واحدة.
    • توجد بعض الحالات التي تحتاج إلى عمليات متعددة وتكون أكثر تعقيداً في حالة وجود أورام أكبر أو في حالة انتشار السرطان.
    • قد يحتاج الجراح إلى إزالة جزء من اللسان في بعض الحالات ثم يعيد الطبيب بناء اللسان مرة أخرى باستخدام الجلد أو أنسجة من أجزاء الجسم الأخرى.
    • بعض الحالات المرضية قد تحتاج إلى العلاج الإشعاعي أو العلاج الكيميائي لقتل أي خلايا سرطانية باقية بعد إجراء العمليات الجراحية.

 

 

طرق الوقاية من الإصابة بسرطان اللسان

يمكن الوقاية من التعرض للإصابة بسرطان اللسان من خلال إتباع بعض العادات خلال الروتين اليومي للأشخاص ومن أهمها:

    • الامتناع عن التدخين بكافة أنواعه.
    • إتباع نظام غذائي غني بالفواكه والخضروات والأغذية الصحية.
    • تجنب شرب الكحوليات تماماً.
    • العناية بصحة الفم وزيارة طبيب الأسنان بشكل منتظم.
    • الإقلاع عن مضغ التبغ أو أي أعشاب مخدرة.
    • تجنب ممارسة الجنس الفموي.
    • الحصول على اللقاح والتطعيمات اللازمة لمكافحة الفيروس الحليمي البشري.
    • الحرص على نظافة الفم والاهتمام بها.

 

 

نصيحة مغربي

يعد سرطان اللسان من الأمراض التي يصعب تشخيصها بسبب تشابه أعراضه مع أمراض الفم الأخرى لذلك لابد من زيارة الطبيب في حالة المعاناة أو الشعور بأي من الأعراض السابق ذكرها وذلك للاطمئنان على سلامتك وللحصول على العلاج المناسب للحالة التي تعاني منها.

 

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي