تقويم الاسنان للكبار .. تعرف على الأسباب وأهمية هذا النوع من المعالجات

مستشفيات مغربي

تعرف على أهمية تقويم الاسنان للكبار والحالات التي تحتاج لتركيبه

أسنان
تعرف على أهمية تقويم الاسنان للكبار والحالات التي تحتاج لتركيبه

تقويم الاسنان للكبار هو عبارة عن أحد الوسائل العلاجية المتطورة فى طب الاسنان، وهي عملية يتم إجراؤها بالأساس فى مرحلة الطفولة لتحسين مظهر الأسنان، ولكن مع تطور العلاجات فى طب الاسنان اصبحت تجرى تلك العملية ايضا للكبار، وسوف نتعرف على جميع المراحل التى تمر بها خلال فترة التقويم  في السطور التالية.

أهمية تقويم الاسنان للكبار:

تقويم الأسنان يعتبر أحد فروع طب الأسنان التقويمي، ولذا فإن مقوم الأسنان هو عبارة عن جهاز مصنوع من الحديد والمطاط، ويتم تركيبه على الأسنان ليشكل ضغط عليها، وهذا الضغط يؤدي الى تحرك الاسنان من أجل تقويمها، ويمكن استخدام الجسر فى عملية التقويم إذا لم يكن تم تنفيذه لدى الحالة فى سن صغير، ويتم استخدام هذا الأمر بوسائل مختلفة منها (جسر الأسنان، الأقواس، الحلقات، الألواح )، ومن أجل تشكيل ضغط على الاسنان، وذلك ليتم توجيه الاسنان بطريقة صحيحة الى أماكنها الطبيعية، وقد يلجأ بعض الأشخاص لعمل تقويم الأسنان، ويعتبر بسبب نمو الأسنان بطريقة غير متوازنة أو فقدان الاسنان او اصابتها، فكل هذه الامور تؤدي الى وضع غير صحيح فى اغلاق الفكين، وحدوث عيوب في أحدهما، وأيضا من أجل القدرة على اغلاق الفكين بشكل جيد ومنع الاصابة بأمراض الفم فى المستقبل،

مراحل تقويم الاسنان للكبار:

1- لابد من وضع خطة مناسبة للعلاج من أجل تشكيل ضغط مناسب على الفكين حسب الحاجة.

2- لابد من عمل تصوير للأسنان وبناء نموذج للأسنان والفم الذى يحتاج لعمل التقويم.

3- يحدد الطبيب نوع الجسر المستخدم للعلاج بعد عمل إجراء فحص تقويم للأسنان 

4-  يفضل الأطباء استخدام نوعين من الجسور للأسنان للعلاج وهما (الجسر الثابت والجسر الذي يمكن إزالته)

5- بعض الحالات تحتاج الى تركيب التاج من أجل توجيه الفك العلوى الى الخلف، لكي يتناسب مع الفك السفلى

6- يقوم الطبيب بتركيب الجسر وتوصيله بالأسنان من خلال حلقات يمكن ازالتها بسهولة

7- فى بداية وضع التقويم لابد من الإشارة الى عدم وجود مدة زمنية محددة وثابتة لوضع الجسر

8- ولابد من معرفة أن المدة الزمنية تختلف من حالة الى اخرى، وقد تكون متواصلة أو متقطعة وعادة ماتتراوح مابين سنتين الى ثلاث سنوات.

9- السن الذي يتم معه بدء العلاج  باستخدام التقويم غير محدد ولكن يتم تحديده حسب الحالة البيولوجية والجسدية للأسنان.

10- فى حالات تقويم الاسنان للكبار يتم تصحيح الفكين باستخدام أكثر من نوع من العلاجات، ويرجع ذلك إلى أن عظام الوجه وهيكل الفكين تكون ثابتة لدى الكبار اكثر من الاطفال، وفى المقابل يتم إجراء العلاج لدى المراهقين فقط باستخدام جسر الاسنان والعلاج الجراحى فى الحالات الحادة والمزمنة.

11- لضمان نجاح العلاج لابد من الحفاظ على نظافة الفم وتنظيف الأسنان باستمرار لأن الطعام يتراكم بين أقواس التقويم .

أسباب إجراء تقويم الاسنان للكبار:

من الممكن ان نواجه هذا النوع من العلاج مرتين خلال حياتنا في المرة الاولى، قد تكون عندما نخضع لتلك العملية فى سن المراهقة أو فى سن متأخر أكثر، اما في المرة الثانية تكون عندما نعانى من نقص في الأسنان لأسباب متعددة، وفى كلا الحالتين يتم استخدام الجسر لضرورات صحية وجمالية  ايضا، ويتم اللجوء لعملية التقويم بسبب نمو الأسنان بشكل غير مستقيم، وذلك يؤدى الى ظهور فراغات بين الأسنان.

التقويم التجميلى و العلاجى:

المعالجة باستخدام التقويم يمكن إجراؤها فى اى سن بدءا من عمر 8 اعوام فيما فوق، وهناك حالات معينة تحتاج الى التدخل في سن أبكر من ذلك للمعالجة التقويمية، ولكن عادة ما تتم تلك المعالجة بعد استبدال كل الأسنان اللبنية لدى الطفل، وفى الاونة الاخيرة وبسبب التقدم التكنولوجي وطرق العلاج الجديدة جعلت الاشخاص الاكبر سنا أيضا يمكنهم إجراء هذا العلاج، وفى تلك الحالة يكون علاج تجميلي ويكون بواسطة أقواس شفافة او جسور شفافة أو تلك التي يمكن لصقها على الجزء الخلفي للأسنان، وفى بعض حالات البالغين تكون عظام الوجه والفك ثابتة، ولذلك لا يتم استخدام المعدات التي تؤثر على نمو الفكين، ولذلك طريقة العلاج لا تتحدد إلا بعد الفحص من قبل اخصائى تقويم الاسنان، وبعد ذلك يتلقى المعالج تفاصيل العلاج من حيث المدة والتكاليف المتوقعة .

انواع تقويم الاسنان للكبار:

  1. العلاج بواسطة الأقواس المعدنية التقليدية.
  2. العلاج بواسطة الأقواس الشفافة.
  3. علاج Lingual orthodontics وهو علاج يتم تنفيذه بواسطة الأقواس، التى يتم تثبيتها فى الجزء الداخلى للسن ولا ترى نهائيا .
  4. علاج Envisaging  وهو عبارة عن أقواس شفافة تبنى خصيصا لكل مريض ويمكن اخراجها من الفم في وقت .

المعالجات التقويمية:

لابد من معرفة أن المعالجة التقويمية تستمر فى المتوسط سنة ونصف، وذلك قد يزيد او يقل وفقا لاستجابة الاسنان للعلاج، فهناك حالات تستغرق بضعة شهور فقط بالمقارنة بحالات اخرى، قد تتطلب تدخل العلاج الجراحي، مثل عدم القدرة على تنظيف الأسنان، وقد تحدث بعض الأمراض فى اللثة وتؤدي الي حدوث تسوس الأسنان، وإذا لم يتم العلاج بطريقة مهنية فأنها قد تسبب تقصير لجذور الأسنان، وهناك الكثير من الحالات التى تحتاج لذلك النوع من المعالجات، وليس فقط للتجميل ولكن كعلاج للأسنان بسبب الاغلاق الغير موحد للفكين، وأيضا حالات انحراف الفك أو عدم بروز الأسنان، وعلاج حالات اكتظاظ الاسنان، التى تزيد من مخاطر الاصابة امراض اللثة او تسوس الاسنان.

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي