تعرف على علاج دهون الكبد وكيفية تشخيصه | مستشفيات مغربي

مستشفيات مغربي

تعرف على علاج دهون الكبد وكيفية تشخيصه

إعرف أكثر
تعرف على علاج دهون الكبد وكيفية تشخيصه

عضو الكبد موجود على الجانب العلوي الأيمن من البطن، هو أكبر عضو داخلي في جسم الإنسان، والوظائف الرئيسية للكبد هي إزالة السموم ومعالجة الجزئيات الغذائية، ويقوم الدم من الجهاز الهضمي بالترشيح عبر الكبد قبل الذهاب إلى أي مكان آخر في الجسم وقد يصاب الكبد بالعديد من الأمراض و من خلال مقالنا سنتعرف على علاج دهون الكبد بشكل مفصل.

 

دهون الكبد

مرض الكبد الدهني (داء الدهان) هو تراكم الدهون الزائدة في خلايا الكبد، وهو شكوى شائعة في الدول الغربية وذلك بسبب الإفراط في  شرب الكحوليات، هذا المرض يؤثر على واحد من بين كل 10 أشخاص، من الطبيعي أن يحتوي الكبد على بعض الدهون، لكن إذا كانت الدهون تمثل أكثر من 10 في المائة من وزن الكبد، عندئذ يكون لديك الكبد الدهني وقد تصاب بمضاعفات أكثر خطورة.

قد لا يسبب الكبد الدهني أي ضرر، ولكن في بعض الحالات قد تؤدي الدهون الزائدة في الكبد  إلى حدوث  التهابات، هذه الحالة يطلق عليها التهاب الكبد الدهني، وفي النهاية هذه الالتهابات تسبب تلف الكبد، في بعض الأحيان، يرتبط التهاب الكبد الدهني بإدمان الكحول كما ذكرنا أعلاه، وهذا النوع يكون معروف بالتهاب الكبد الدهني الكحولي، خلاف ذلك، تسمى الحالة التهاب الكبد الدهني غير الكحولي.

 

أسباب الإصابة بدهون الكبد

من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بدهون الكبد هي ما يلي:

  • تناول السعرات الحرارية الزائدة من الأطعمة السريعة يسبب تراكم الدهون في الكبد، عندما لا يقوم الكبد بمعالجة الدهون وتكسيرها كما هو معتاد، تتراكم كميات كبيرة من الدهون، وقد يتطور المرض عند بعض الأشخاص خاصة  إذا كانوا يعانون من أمراض أخرى مثل السمنة أو السكري أو الدهون الثلاثية العالية.
  • تعاطي الكحول، هو سبب رئيسي من أسباب مرض دهون الكبد.
  • فقدان الوزن بسرعة وسوء التغذية قد يؤدي أيضا إلى الكبد الدهني.
  • بعض الناس يصابون بالكبد الدهني حتى لو لم يكن لديهم أي مشاكل سابقة.

 

 

عوامل الخطر لأمراض الكبد الدهنية

معظم مرضى دهون الكبد، وليس جميعهم يكونون  في منتصف العمر وفي الغالب أيضا يعانون من زيادة الوزن، ولكن توجد عوامل خطر شائعة مرتبطة بمرض الكبد الدهني وهي:

  • زيادة الوزن وخاصة عندما يكون مؤشر كتلة الجسم من 25-30.
  • السمنة عندما يكون مؤشر كتلة الجسم فوق 30.
  • داء السكري.
  • ارتفاع مستويات الدهون الثلاثية.
  • متلازمة التمثيل الغذائي وأمراض الكبد الدهنية، ويعتقد العديد من الباحثين الآن أن متلازمة التمثيل الغذائي هي عبارة عن اضطرابات تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري وأمراض القلب والسكتة الدماغية وهي تلعب دورا هاما في تطور الكبد الدهني، ومن علامات وأعراض متلازمة التمثيل الغذائي ما يلي:
  • السمنة وخاصة حول الخصر (السمنة البطنية).
  • ارتفاع ضغط الدم .
  • مستويات الكوليسترول غير طبيعية أو مستويات عالية من الدهون الثلاثية.
  • مقاومة الأنسولين، وهو هرمون يساعد على تنظيم كمية السكر في الدم.

 

 

كيف يصبح الكبد دهني

ليس من المثبت علميا كيف يصبح الكبد دهنيًا، فقد تتراكم  الدهون  القادمة من أجزاء أخرى من الجسم، أو قد يقوم  الكبد بامتصاص كمية متزايدة من الدهون من الأمعاء، السبب الآخر عندما  يصبح الكبد غير قادر على تحويل الدهون إلى شكل يمكن التخلص منه، ومع ذلك ، فإن تناول الأطعمة الدهنية، في حد ذاته، لا ينتج الكبد الدهني.

 

 

أعراض الإصابة بدهون الكبد

لا ينتج عن الكبد الدهني أي أعراض واضحة، لذلك غالبًا ما يتم تشخيص المصابين بالكبد الدهني عندما يخضعون لفحوصات طبية، يمكن أن تسبب دهون الكبد تلف الكبد لسنوات و عقود دون التسبب في أي أعراض، إذا تفاقم المرض، فقد تعاني من التعب، وفقدان الوزن، وعسر هضم، والضعف والارتباك.

 

 

تشخيص مرض دهون الكبد

يتم  تشخيص الكبد الدهني عندما  يرى الطبيب شيئًا غير معتاد في فحص الدم أو في عمل الكبد أو يلاحظ أن هناك تضخما في حجم الكبد قليلاً أثناء الفحص الروتيني، يمكن أن تكون هذه علامات على الكبد الدهني، للتأكد من عدم إصابتك بمرض كبدي آخر، قد يطلب طبيبك المزيد من اختبارات الدم (ومن ضمنها اختبارات وظائف الكبد)، أو الموجات فوق الصوتية، أو التصوير المقطعي المحوسب (CT) أو التصوير بالرنين الطبي (MRI).

إذا تم استبعاد أمراض أخرى، فالطريقة الوحيدة للتأكد من إصابة الشخص بالكبد الدهني هي الحصول على خزعة الكبد، فسيقوم الطبيب بإزالة عينة من أنسجة الكبد بإبرة وفحصها تحت المجهر.

 

 

نصائح حول الوقاية أو الحد من مرض دهون الكبد

لا توجد علاجات طبية أو جراحية للكبد الدهني، ولكن بعض الخطوات قد تساعد في منع أو الحد من هذا المرض ومن مضاعفاته ومن هذه الخطوات ما يلي:

  • فقدان الوزن بأمان، هذا يعني عادة فقدان ما لا يزيد عن نصف كيلوجرام في الأسبوع.
  • خفض الدهون الثلاثية الخاصة بك من خلال النظام الغذائي أو الدواء أو كليهما.
  • تجنب الكحول نهائيا.
  • السيطرة على مرض السكري الخاص بك، إذا كنت من مرضى السكري.
  • محاولة إتباع نظام غذائي متوازن وصحي.
  • زيادة نشاطك البدني من خلال ممارسة الرياضة والمواظبة عليها.
  • الحصول على فحوصات منتظمة من طبيب متخصص في رعاية الكبد، للتأكد من سلامة الكبد وأنه يعمل عل ما يرام.

 

علاج دهون الكبد

الكبد الدهني هو حاليا محور البحث العلمي المكثف، يدرس العلماء ما إذا كانت الأدوية الطبية المختلفة يمكن أن تساعد في الحد من التهاب الكبد، بما في ذلك أدوية السكري الجديدة التي قد تساعدك حتى لو لم يكن لديك مرض السكري، وتشمل هذه الأدوية الميتفورمين ، البيوجليتازون و الروزيغليتازون و البيتين، هناك دواء آخر يجري التحقق من فعاليته وهو الأورليستات (زينيكال)، وهو دواء يمنع امتصاص بعض الدهون من طعامك، تشير النتائج المبكرة إلى أن دواء أورليستات قد يقلل من كمية الدهون في الكبد.

يمكن الحصول على المساعدة من خلال التشاور مع طبيبك العام  ومن خلال أخصائي أمراض الجهاز الهضمي أيضا، كلاهما، سيفيدك بشكل كبير.

 

نصيحة مغربي

نمط الحياة الصحي هو الطريق الوحيد للاستمتاع بحياة صحية خالية من الأمراض، فنمط الحياة الصحي هو الوقاية الأبدية من مرض دهون الكبد، لذلك تناول الأكل الصحي ومارس الرياضة بانتظام حتى تتمتع بحياتك وصحتك.

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي