تصحيح النظر بالليزر سلبيات وايجابيات | مستشفيات مغربي

مستشفيات مغربي

تصحيح النظر بالليزر بين القيل والقال

عيون
تصحيح النظر بالليزر بين القيل والقال

تصحيح النظر بالليزر  يعالج مشكلة الرؤية  وهي مشكلة صحية خطيرة ومتعبة، وأغلب من يعاني من هذه المشكلة لا يستطيع أن يتعايش ويعيش بشكل طبيعي، لذلك سيناقش مقالنا هذه المشكلة وكيف يمكن حلها بالتقنيات الحديثة وخاصة الليزر.

 

تصحيح النظر بالليزر

عمليات  تصحيح الرؤية أو تصحيح النظر، والتي تسمى أيضًا جراحة العين الانكسارية والليزر، هي عملية جراحية هدفها هو  إصلاح مشاكل الرؤية المختلفة والمتعددة، ونتيجة للتطورات الطبية والتكنولوجية في الفترة الأخيرة، ظهرت العديد من الإجراءات الخاصة بجراحة العين الانكسارية والليزر حتى تسمح للجميع برؤية أفضل من أي وقت آخر في حياتهم.

فتعد جراحة العيون بالليزر واحدة من أكثر العمليات الجراحية الاختيارية شيوعًا في العالم اليوم، لكنها ليست جراحة تصحيح الرؤية الوحيدة الموجودة هناك، اليوم، يمكن لمجموعة متنوعة من إجراءات الليزر تصحيح قصر النظر والبعد والاستجماتيزم عن طريق إعادة تشكيل القرنية بحيث تعكس الضوء بشكل صحيح على شبكية العين، قد يقلل ذلك من حاجتك للنظارات أو العدسات، يقول ويليام دوبس، طبيب عيون، ليس كل من يرتدي نظارات أو عدسات طبية هو مرشح لجراحة تصحيح البصر بالليزر.

 

إجراءات الليزر المختلفة

دعونا نلقي نظرة على إجراءات الليزر المختلفة:

  • استئصال القرنية الانكسار (PRK)

كان PRK أول جراحة إنكسارية معتمدة، أثناء العملية، يقوم طبيب العيون بإزالة الطبقة السطحية الخارجية للقرنية لإعادة تشكيل القرنية إلى انحناء جديد يناسب قوة عين المريض، بمقارنة هذا الإجراء  مع نظرائه الأكثر حداثة، يرتبط PRK عمومًا ببعض الانزعاج والألم  للإجراء يحتاج هذا الإجراء الطبي وقتا  أطول لظهور نتائجه، ولكن هناك بالتأكيد حالات مرضية قد يكون فيها هذا الإجراء هو الخيار الأفضل.

وقد ظهرت تقنيات جديدة لعلاج جميع أنواع أخطاء الرؤية، بما في ذلك Lasik و Femto Lasik و Femto Smile، سنتعرف على هذه التقنيات فيما يلي:

  • التهاب القرنية الموضعي بمساعدة الليزر (الليزك)

يقول الدكتور دوبس بعد أن اعتمد الأطباء  جراحة الانكسار الشائعة إلا أنه  في أواخر التسعينيات من القرن الماضي، ظهر إجراء طبي أحدث يقدم نفس النتائج التي حققتها PRK ولكن مع وقت تعافي أقصر وأقل إزعاجًا مقارنة بإجراء الانكسار الذي تحدثنا عنه في السطور السابقة.

 

إجراءات الليزك

هناك ثلاثة أنواع من عمليات الليزك لإصلاح عيوب الرؤية، لكل منها خصائصه، كل واحد منهم لديه ظروف مناسبة للعلاج، يمكن تلخيصها في النقاط التالية:

  • تصحيح الأخطاء بواسطة LASIK:

أثناء عملية الليزك، يتم استخدام جهاز microkeratome ويقوم الجراح بإنشاء رفرف من أنسجة القرنية الخارجية ويفتح الرفرف أو السديلة للوصول إلى الطبقات الداخلية للقرنية، والتي يتم إعادة تشكيلها بالليزر، بمجرد اكتمال ذلك، يتم إعادة الرفرف إلى مكانه، ويتمكن المريض من العودة سريعا للرؤية  الجيدة دون إزعاج وبدون نظارات طبية أو عدسات لاصقة مزعجة، والليزك  يساعد في تصحيح أخطاء الرؤية خاصة  قصر النظر، والاستجماتيزم.

  • تصحيح الأخطاء المرئية باستخدام فيمتوليزك:

هذه العملية لا تختلف عن العملية السابقة إلا أن جهاز microkeratome لا يستخدم على الإطلاق، والجراحون يستخدمون بديلاً له جهاز الليزر فيمتو سكند ليزر، ويعد Femto-LASIK تطورًا لطريقة LASIK الكلاسيكية، إنها تقنية آمنة للمرضى الذين يعانون من قصر النظر وبعد النظر وكذلك من انحناء القرنية.

يعد Femto-LASIK طريقة “خالية من الشفرة” من ليزر العين، على عكس  ال LASIK التقليدي، فإن رفرف القرنية الرقيق يتم إنشاؤه ليس بطريقة ميكانيكية ولكن باستخدام ليزر Femtosecond عالي الدقة، يعتبر الأطباء أن إجراء الفيمتوسكند ليزر أفضل بسبب اعتماده الكامل على الليزر، وتأثيراته الجانبية أقل مقارنة بعملية الليزك التقليدية.

  • تصحيح أخطاء الرؤية باستخدام فيمتوسمايل:

تعتبر هذه التقنية الجديدة أحدث ما توصل إليه العلم في مجال جراحة الانكسار فهي  تسمح للمرة الأولى على الإطلاق بإجراء جراحة تصحيح الرؤية وخاصة قصر النظر وطول النظر بدون اللجوء إلى رفع رفرف القرنية، وأصبح من الممكن  تصحيح مشكلة قصر النظر والاستجماتيزم داخل القرنية دون فتح طبقة دائرية على سطح القرنية بفضل أحدث تقنيات الليزر في جراحة الانكسار القرنية (Lasik) وهي الفيمتو سمايل.

مما سبق يتضح أن هناك أكثر من إجراء لتصحيح النظر باستخدام تقنيات الليزر الحديثة، وكل منها مخصصة لحالات مرضية معينة، فلا يمكن استخدام أي إجراء لتقنية الليزر إلا من خلال الطبيب المتخصص في طب العيون، فالطبيب الجيد والمخضرم والمتمكن هو الذي يختار لمريضه الإجراء المناسب لحالته والأفضل له والذي يعطيه نتائج جيدة، لذلك  لا يمكن عزيزي أن تطلب إجراء عملية التصحيح بالليزر التي أجراها صديقك أو قريب لك، فالإجراء الذي يناسب صديقك قد لا يناسبك والعكس صحيح.

 

تكلفة تصحيح البصر بالليزر

إن معظم المراكز ذات السمعة الطيبة يكون فيها عملية تصحيح النظر بتقنية الليزر مكلفة ، ولكن هذا السعر يتمثل في تغطية تكلفة أنظمة الليزر، والفريق الجراحي، وخدمة وصيانة معدات الليزر، وتكلفة ما قبل الرعاية وبعدها، بعض الرسوم الأخرى.

على الرغم من أن عمليات الليزر مكلفة إلا أن نتائجها رائعة ومرضية للجميع، فجميع من خضع لإجراءات الليزر المختلفة يشهد بأفضلية عمليات الليزر وأنها بالفعل تغني عن النظارات والعدسات اللاصقة لمن لا يفضلهما.

 

كيف يحدد الطبيب  إجراء الليزر المناسب لك

إذا كيف يمكنك معرفة الإجراء الذي هو الأفضل؟ يقول أطباء العيون  “إن ترشيحك لتصحيح البصر بالليزر بشكل عام ولأشكال معينة من العلاج يعود إلى فحص شامل ومركّز مع طبيب العيون الخاص بك”. من خلال هذه الاختبارات يستطيع الطبيب تحديد الإجراء المناسب لك.

 

مخاطر تصحيح النظر بالليزر

مخاطر جراحة الليزك تشمل:

  • جفاف العين:

تسبب عملية الليزك قلة بسيطة في إنتاج العين  للدموع، قد يوصي الطبيب ببعض القطرات الشهيرة المحاكية للدموع.

  • الشعور بالوهج والضباب وازدواج الرؤية:

قد تواجه صعوبة في الرؤية في الليل  بعد  جراحة الليزر، والتي تستغرق عادة بضعة أيام إلى بضعة أسابيع لذا يرجى تجنب القيادة ليلا.

  • الاستجماتيزم:

ظهور الاستجماتيزم  يمكن أن يكون السبب وراءه  إزالة الأنسجة بشكل غير متوافق وغير متساوي، قد يتطلب الأمر في هذه الحالة  جراحة إضافية أو نظارات أو عدسات لاصقة.

  • ضعف الرؤية:

بعض الناس قد لا يرون بشكل حاد أو واضح كما كان من قبل العملية.

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي