ما هو تحليل hba1c وما هي أهميته؟ | مستشفيات مغربي

مستشفيات مغربي

كل ما تريد أن تعرفه عن تحليل HbA1c

إعرف أكثر
كل ما تريد أن تعرفه عن تحليل HbA1c

تحليل HbA1c يعد اختبارًا مفيدًا وبسيطًا وغير مكلف من اختبارات الدم الذي يمكن استخدامه لتشخيص مرض السكري وأيضًا لمراقبة سكر الدم لدى الأشخاص المصابين بداء السكري الشائع.

من خلال مقالنا سنتعرف على هذا التحليل بشكل مفصل ودقيق وعن نتائجه وكيفية إجراءه تابع معنا.

 

 

تحليل hba1c  

هذا الاختبار هو اختبار من ضمن اختبارات مرض السكري العديدة، ويشير HbA1c إلى الهيموجلوبين السكري أو الهيموجلوبين الجليكوزيلات.

يمكن أن يعطي اختبار الدم HbA1c إشارة إلى ما إذا كانت مستويات السكر في الدم أعلى من المعتاد خلال الأشهر القليلة الماضية  أما لا، وذلك يتم من خلال قياس نسبة السكر المرتبط بخلايا الدم الحمراء.

 

 

ما هو الهيموجلوبين السكري؟

تحتوي خلايا الدم الحمراء على بروتين يسمى الهيموجلوبين (Hb) الذي يحمل الأكسجين للخلايا.

يتحد السكر في مجرى الدم مع الهيموجلوبين في خلايا الدم الحمراء، مما يشكل الهيموجلوبين السكري، حتى الأشخاص الذين لديهم مستويات الجلوكوز في الدم الطبيعية لديهم بعض الهيموجلوبين السكري في دمائهم. ولكن إذا كانت مستويات الجلوكوز في الدم عالية بشكل ثابت، فبالتالي نسبة أعلى من خلايا الدم الحمراء ستكون من الهيموجلوبين السكري، وهنا يقيس اختبار HbA1c النسبة المئوية للهيموجلوبين السكري مقارنة بالهيموجلوبين العادي.

تعكس نتائج اختبار HbA1c متوسط مستويات السكر في الدم في الأشهر الثلاثة الأخيرة، وهذا لأنه بمجرد أن يرتبط الجلوكوز بالهيموجلوبين في خلايا الدم الحمراء، فإن هذا الارتباط يبقى  في خلايا الدم الحمراء، لفترة تبلغ حوالي 3 أشهر.

 

 

لماذا يتم هذا الاختبار؟

يوصي الأطباء عادةً بأن يخضع الأشخاص المصابون بداء السكري لفحص HbA1c كل 3-6 أشهر تقريبًا، لأنه يعطي مؤشراً على كفاءة السيطرة الكلية على مستويات السكر في الدم خلال الأسابيع 8-12 السابقة.

ويرتبط ارتفاع نتائج اختبار HbA1c بزيادة خطر الإصابة بمضاعفات مرض السكري.

 

 

كيف يتم الاختبار؟

اختبار HbA1c هو اختبار دم بسيط، يمكن أخذ  عينة من دم المريض من قبل الطبيب المتخصص في مختبر التحاليل، وليست هناك حاجة على الإطلاق  للصيام قبل إجراء هذا الاختبار، فيمكن للمريض تناول الطعام والشراب كالمعتاد، وتكون نتائج اختبار HbA1c في الغالب متاحة خلال 24 ساعة من أخذ العينة.

 

 

ما هي نتائج اختبار  HbA1c؟

تتراوح نسبة HbA1c العادية والطبيعية  بين 3.5 إلى 6 % (15-42 مليمول / مول)، تشير النتائج غير الطبيعية التي تكون  أعلى من المعدل الطبيعي إلى تشخيص محتمل لمرض السكري أو ضعف السيطرة على مرض السكري.

إذا كنت تخضع لاختبار HbA1c للمساعدة في تشخيص مرض السكري، فإن تشخيص الإصابة بمرض السكري تكون نسبته بداية من  6.5% (48 مليمول / مول) أو أعلى، غالبًا ما يوصى بإجراء اختبار تكرار لتأكيد النتيجة، خاصةً إذا لم تكن لديك أعراض واضحة.

في هذه الحالة سيرغب طبيبك في التحدث معك عن نمط حياتك، مثل نظامك الغذائي ومقدار النشاط البدني الذي تقوم به عادة، إذا كنت من  مرضى السكري وكانت نسبة HbA1c الخاصة بك تتراوح من 6.5 إلى 7 % (48-53 مليمول / مول).

فسيتم اعتبار تحكمك في مستوى الجلوكوز في الدم خلال الأشهر القليلة الماضية جيدًا. ينصح معظم الأطباء بأن يسعى مرضى السكري إلى تحقيق هذه النتيجة، إما إذا كانت مستويات الجلوكوز في الدم  أعلى من 7%، فهذا يعني أن مستويات السكر في الدم لديك ربما لم يتم التحكم بها جيدًا في الفترة الأخيرة، لذا سيرغب طبيبك في التحدث حول علاجاتك الحالية وإذا كانت هناك حاجة لإجراء أي تعديلات.

اقرأ ايضاً ” كل ما تريد أن تعرفه عن تحليل سكر تراكمي

 

 

ما فائدة HbA1c مقارنة باختبارات مرض السكري الأخرى؟

HbA1c هو اختبار دم بسيط لا يتطلب أي صيام أو أي تحضير خاص، ويمكن إجراؤه في أي وقت من اليوم.

وعند مقارنة هذا الاختبار  مع الاختبارات الأخرى التي يستخدمها الطبيب في تشخيص مرض السكري،

سنجد أن :

  • أغلب اختبارات السكري تتطلب قياس مستوى السكر في الدم  عندما يكون المريض صائما لا يأكل الطعام أو الشراب، لفترة لا تقل عن 8 ساعات قبل إجراء هذه الاختبارات.
  • أما في حالة تحليل HbA1c فالأمر لا يحتاج كل هذا العناء والتعب، ويمكن للمريض إجراء هذا الاختبار متى شاء.

 

 

 

هل ارتفاع نسبة  تحليل HbA1c يعني دائمًا الإصابة بمرض السكري؟

في الحقيقة أن وجود نتائج مرتفعة لاختبار  HbA1c، لا يعني بالضرورة الإصابة بمرض السكري وهذا يعود إلى أن هناك بعض الأسباب الأخرى غير مرض السكري  التي يمكن أن تؤثر على مستويات هذا الاختبار الطبي.

فمعظمنا لديه نوع من الهيموجلوبين يسمى (HbA ، أو الهيموجلوبين البالغ)، ولكن لدى بعض الأشخاص شكل مختلف من هذا الهيموجلوبين و يُعرف بإسم اعتلال الهيموجلوبين، وهذا النوع من الهيموجلوبين قد يسبب حدوث نتائج عالية أو منخفضة في نسبة HbA1c في الدم.

الإصابة بمرض الكبد المزمن قد تعطي أيضا  نتيجة منخفضة بشكل زائف لاختبار HbA1c.

وهناك أيضًا بعض الأدوية والعقاقير الطبية والمكملات الغذائية التي تؤثر على نتائج الاختبار، بما في ذلك:

  • فيتامينات الحديد وفيتامين B12 ومكملات الفولات.
  • العلاج بعقار الأسبرين.
  • مكملات فيتامين ج أو هـ ؛ و
  • بعض الأدوية المضادة للفيروسات ومضادات الميكروبات.

 

ولذلك يجب الانتباه لهذه العوامل السابق ذكرها قبل إجراء هذا الاختبار وننوه هنا أنه يجب إخبار الطبيب بأي عقاقير  أو أدوية يستخدمها المريض قبل إجراء هذا التحليل.

ويجب أن يفحص الطبيب قبل إجراء الاختبار ما إذا كان لديك أي عوامل يمكن أن تغير النتائج أم لا، وهذا لضمان الحصول على نتائج مؤكدة وسليمة دون خداع أو تزيف، وضمان تقديم العلاج المناسب لحالة المريض.

اقرأ ايضاً ” أخطر 3 أنواع لمرض السكري وكيفية علاجها والوقاية منها

 

 

نصيحة مغربي

مرض السكري من الأمراض المزمنة التي لا يمكن علاجها بشكل نهائي، ولكن يمكن السيطرة عليه وتفادي مضاعفاته. تحدث المضاعفات بسبب إرتفاع نسبة الجلوكوز في الدم بشكل مزمن. 

ومن أهم طرق التحكم في مرض السكري هي إجراء التحاليل والاختبارات الطبية من فترة لأخرى لقياس مستوى السكر في الدم و ضمان أن أسلوب الحياة الذي تتبعه قادر على السيطرة على نسب السكر في الدم، لذلك فإن إجراء تحليل hba1c شيء مهم وضروري  لتشخيص مرض السكري ولمعالجته..

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي