اوميغا 3 .. تعرف على فوائدها ومصادرها وأهميتها لجسم الإنسان | مستشفيات مغربي

مستشفيات مغربي

الفوائد والأضرار … كل ما تريد أن تعرفه عن اوميغا 3

الفوائد والأضرار … كل ما تريد أن تعرفه عن اوميغا 3

اوميجا 3 هي أحد أهم الأحماض الأساسية التي يحتاجها جسم الإنسان، لكونه لا يستطيع إنتاجها، ولكن يمكنه الحصول عليها من مصادرها المتنوعة.

واوميغا 3 هي عبارة عن مجموعة أحماض دهنية متعددة وغير مشبعة، تحتوي على روابط ثنائية في تركيبها الكيميائي.

 

أشكال أوميغا 3

تتوافر أوميجا 3 في مصادرها الغذائية، على 3 أشكال رئيسية وهي:

  • حمض ألفا-اللينولينيك، ويتواجد في النباتات.
  • حمض الدوكوساهيكسانويك، ويوجد في الحيوانات والطحالب.
  • حمض الإيكوسابنتاينويك، ويتواجد في الحيوانات والطحالب، أيضًا.

 

فوائد اوميغا 3

يعتبر أوميجا 3 من العناصر الأساسية التي يحتاجها الجسم، والمتمثلة في:

  • الحد من الإصابة بالقلق والاكتئاب والتوتر.
  • تحسين النظر، وتقويته.
  • تحسين وتعزيز صحة الدماغ خاصة للأطفال الرضع والأجنة في بطون أمهاتهم.
  • الوقاية من مخاطر الإصابة بأمراض القلب، والشرايين.
  • تحسين قوة الانتباه، والحد من أعراض اضطرابات فرط النشاط عند الأطفال.
  • تحسين عمل عملية الأيض في الجسم، والحد من مخاطر الإصابة بمرض السكري.
  • الحد من الإصابة بالالتهابات.
  • يعمل على زيادة فاعلية مقاومة أمراض المناعة الذاتية.
  • الحد من الإصابة بمشاكل الاضطرابات العقلية، مثل الفصام، وتغييرات المزاج.
  • الحد من مخاطر الأمراض التي تصيب كبار السن، مثل الزهايمر،
  • الحد من فرص الإصابة بأمراض السرطان، بنسبة تتخطى الـ 55%.
  • الحد من مخاطر الإصابة بمرض الربو عند الأطفال.
  • يعمل أوميجا 3 على تقليل نسبة الدهون على الكبد.
  • تعزيز صحة العظام والمفاصل، والوقاية من أمراضهما مثل هشاشة العظام، والتهاب المفاصل.
  • تقليل حدة آلام الدورة الشهرية عند النساء.
  • القضاء على مشاكل واضطرابات النوم.
  • يساعد في القضاء على مشاكل البشرة، مثل حب الشباب والشيخوخة والتجاعيد.
  • يحافظ على صحة الشعر.

 

أضرار أوميغا 3

ثبت علميًا أن أوميجا 3 لا يحتوي على أي آثار جانبية، نتيجة الحصول عليه من مصادره المتنوعة، ولكن تجدر الإشارة إلى أن هناك بعض الأعراض تحدث في حالة تناول كميات كبيرة عن الجرعات الموصى بها، وهي:

  • تذوق الطعم المر.
  • قلة النوم في حالات نادرة.
  • فرط في الحركة.
  • غثيان وانتفاخ في البطن.
  • زيادة تجلط الدم.

 

نصائح عند تناول أوميغا 3

هناك مجموعة من التعليمات التي يجب إتباعها عند تناول أوميجا 3، وهي:

  • تناول أوميجا 3 مع الأطعمة.
  • يمنع تناول أوميجا 3 على معدة فارغة.
  • عدم تناول أكثر من قرص واحد من أوميجا 3 في الجرعة الواحدة.
  • يحظر تناول أوميجا 3 مع أقراص الأسبرين.
  • ينصح بعدم استخدام الحوامل لأوميجا 3 إلا بعد مراجعة الطبيب.

 

كم يحتاج الجسم من أوميغا 3؟

يحتاج جسم الإنسان لكميات محددة من أوميجا 3 وذلك حسب الفئات العمرية المختلفة لكل شخص، كما هو موضح:

  • الأطفال من عمر يوم وحتى 6 أشهر، يحتاجون لنحو 0.5 جرام.
  • الأطفال من عمر سنة وحتى 3 سنوات، يحتاجون لنحو 0.7 جرام.
  • الأطفال من عمر 4 سنوات وحتى 8 سنوات، يحتاجون نحو 0.9 جرام.
  • الأطفال الذكور من عمر 9 سنوات وحتى 13 سنة، يحتاجون نحو 1.2 جرام.
  • الأطفال الإناث من عمر 9 سنوات وحتى 13 سنة، يحتاجن نحو 1.0 جرام.
  • الذكور من عمر 14 سنة وحتى 18 سنة، يحتاجون نحو 1.6 جرام.
  • الإناث من عمر 14 سنة وحتى 18 سنة، يحتاجن نحو 1.1 جرام.
  • النساء الحوامل، يحتاجن نحو 1.4 جرام.
  • النساء المرضعات، يحتاجن نحو 1.3 جرام.

 

مصادر اوميغا 3

تتوافر أوميجا 3 في العديد من المصادر الغذائية، منها ما هو بشكل طبيعي، ومنها ما يضاف بشكل صناعي لبعض المصادر الأخرى، مثل المكملات الغذائية، ومن هذه المصادر:

  • منتجات الأسماك، وخاصة الدهنية منها أو التي تعيش في المناطق الباردة.
  • الزيوت النباتية، منها زيت فول الصويا وزيت بذور الكتان، وزيت الزيتون.
  • المنتجات الجاهزة، من العصائر والحليب.
  • المكملات الغذائية، منها كبسولات زيت السمك، وزيت كبد السمك، وزيت الطحالب.
  • المكسرات، مثل الجوز.
  • البذور، مثل بذور الكتان.

يرجى العلم أن جسم الإنسان يحتاج إلى أوميغا 3 وأوميغا 6، بكميات متوازنة، بنسبة تقدر بنحو 1:2، وهو ما يعني أن تحتوي الأطعمة على العناصر الثلاثة من دهون الأوميجا 3.

 

أعراض تناول زيت السمك

 زيت السمك، هو أحد المصادر التي تحتوي على أوميجا 3 والذي يتوافر على شكل كبسولات، أو شراب. ويتطلب التأكد أولا من مصدر الحصول على زيت السمك، وعدم احتوائه على مادة الزئبق، كما يجب الالتزام بالجرعات المحددة من قبل الطبيب.

وهناك بعض الأعراض التي تظهر عقب تناول كبسولات زيت السمك، منها:

  • تحول رائحة الفم للرائحة الكريهة.
  • استمرار مذاق السمك داخل الفم.
  • طفح جلدي.
  • غثيان وإمكانية حدوث قيء.
  • عسر الهضم.
  • في حالة الجرعات الزائدة قد يتعرض الشخص للسكتة الدماغية، وحدوث نزيف.

 

نصيحة مغربي

في ظل الأهمية الكبيرة لأوميجا 3 ومدى حاجة الجسم لها، والتي تمنحه العديد من المزايا والفوائد، تنصح مدونة مغربي، الراغبين في الحصول على أوميجا 3 في صورة كبسولات أو مكملات غذائية، أن يكون ذلك تحت إشراف طبي كامل، دون الاعتماد على نصائح الآخرين.

فضلا عن استحالة الاعتماد على هذه الكبسولات كمصدر أساسي للحصول على الأحماض الدهنية غير المشبعة، وضرورة الحصول عليها من المصادر الطبيعية، سواء الحيوانية أو النباتية، من اجل تحقيق التوازن بين كافة العناصر الغذائية، ولتجنب حدوث أي مخاطر صحية.

ويمكن الحصول على أوميجا 3 من مصادرها الطبيعية مثل أسماك السلمون، والسردين، إلى جانب الحصول عليها من المصادر النباتية مثل، زيت الزيتون، والسبانخ، وزيت فول الصويا، وحبوب البروكلي.

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي