المشروبات الغازية بين الفوائد القليلة والأضرار الخطيرة | مستشفيات مغربي

مستشفيات مغربي

أضرار المشروبات الغازية على صحة الإنسان

إعرف أكثر
أضرار المشروبات الغازية على صحة الإنسان

المشروبات الغازية ، هي عبارة عن مشروبات صناعية، مكونة من مواد حافظة، ونكهات، وغازات، وتعد من أشهر المشروبات الصناعية في العالم، وأكثرها استهلاكًا.

وتعرف أيضًا المشروبات الغازية، باسم «مشروبات الصودا»، والتي عرفها الإنسان، عام 1886 ميلادية، عن طريق صيدلي أمريكي، يدعى جون بامبرتون، والذي نجح في ترويج هذه المشروبات حتى أصبح الأكثر انتشارًا حول العالم.

أنواع المنتجات الغازية

هناك أنواع عديدة من المنتجات الغازية، وتختلف حسب الغرض من المشروب، ومن هذه الأنواع:

مشروب المياه الغازية

هو نوع من أنواع المنتجات الغازية، التي يتم الترويج لها، كونها مياه طبيعية، مضاف لها غاز ثاني أكسيد الكربون النقي.

وتباع هذه المياه، مثل المياه المعدنية، ولكنها ذات مذاق خاص، لا يحتوي على أي سكريات، في حين ثبت بالدراسة، أن لمعادلة فوائد المياه العادية يجب تناول ما يقرب من 8 أكواب من المياه الغازية، وهو ما يعد أمرًا جيد، إذا أنها تعمل تحتوي على نفس فوائد المياه العادية.

مشروب الصودا

وعلى العكس تمامًا فيعتبر مشروب الصودا، من المشروبات الغازية الضارة، وغير مفيدة لصحة الإنسان، لكونه يحتوي على كميات كبيرة من الأحماض، والسكريات، والمواد المصنعة، لذلك ينصح بالحد من تناول هذه المشروبات.

 

مكونات المشروبات الغازية

تتكون المشروبات الغازية، من مجموعات عناصر ومركبات، كما هو موضح:

  • السكر، وتصل نسبة تواجده في المشروب الواحد ما بين 40 إلى 60% من تركيز العبوة.
  • النكهات، لإكساب المشروب رائحة وطعم خاص، مثل الكولا، والفواكه الطبيعية.
  • حمض الستريتك، ويضاف منه للعبوة الواحدة بنسبة 1% من تركيز المشروب.
  • حمض الإسكوربيك، لمنع تغيير طعم المشروب وحمايته من الأكسدة.
  • حمض الوسفوريك، ويضاف منه للعبوة الواحدة، بنسبة 0.06% من تركيز العبوة.
  • اللون، مثل لون الكراميل الذي يضاف لمشروب الكولا.
  • مواد الرغوة.
  • مواد حافظة، لمنع تكون البكتيريا، مثل حمض السوربيك بنسبة 0.1% من تركيز العبوة.
  • غاز ثاني أكسيد الكربون النقي.
  • الصوديوم.
  • مياه غازية.
  • كافيين.

فوائد المشروبات الغازية

أعلنت منظمة الغذاء والدواء العالمية، أن المشروبات الغازية، باتت من المشروبات الآمنة نسبيًا، بعدما وضعت شروطها لضمان صحية مكوناتها، والممارسات الآمنة في التصنيع.

ويعتقد أنه بتناول المشروبات الغازية، بشكل معتدل دون إفراط، يعود بالنفع على صحة الإنسان دون حدوث أي مشاكل صحية، ومن أبرز هذه الفوائد ما يلي:

فوائد الكافيين

الكافيين أحد مكونات المشروبات الغازية، والذي يمتاز بعدة فوائد مثل:

  • تعزيز وتحفيز الجهاز العصبي.
  • التخلص من آلام الصداع أو التخفيف من حدتها.
  • تحسين الحالة المزاجية.
  • التخلص من الأحماض الدهنية الموجودة في الكبد.
  • الحد من مخاطر الإصابة بمرض باركنسون.
  • الحد من مخاطر الإصابة بمرض سرطان القولون.

فوائد المياه الغازية

المياه الغازية من المكونات الرئيسية لصناعة المشروبات الغازية، وهي تتميز بعدد من الفوائد منها:

  • التقليل من حدة آلام المعدة.
  • المساعدة في التخلص من مشكلة الإمساك.
  • التخفيف من الشعور بالغثيان والرغبة في القيء.

فوائد الصوديوم

كذلك الصوديوم، هو أحد مكونات المشروبات الغازية الرئيسية، والذي تتمثل أهميته في الآتي:

  • قدرة هذه المادة على الاحتفاظ بالماء داخل الجسم.
  • الوقاية من آثار الشيخوخة.
  • الوقاية من الإصابة بتقلصات العضلات.
  • يساهم في منع حدوث انخفاض مستوى ضغط الدم.

 

أضرار المشروبات الغازية

مما لا شك فيه، فإن المشروبات الغازية، تحمل الكثير من الأضرار على صحة الإنسان، بالرغم مما أعلنته منظمة الغذاء والدواء العالمية، حول التأكد من مدى صحتها، حتى في حالات عدم الإفراط في تناولها.

ومن هذه الأضرار:

  • مرض السمنة، ويحدث زيادة الوزن نتيجة احتواء هذه المشروبات على سكريات عالية.
  • أمراض الكبد، مثل تلف الكبد، نتيجة تناول كميات كبيرة من المشروبات الغازية، والتي يفوق تأثيرها ما تسببه المشروبات الكحولية، بحسب أحدث الدراسات التي أجريت في هذا الشأن.
  • أمراض الفم والأسنان، مثل التسوس، الذي ينتج عن تفاعل الأحماض والسكريات الموجودة في المشروبات الغازية، والتي تعمل على إزالة الطبقة الخارجية للأسنان والمعروفة باسم مينا الأسنان.
  • داء السكري، ويحدث نتيجة تأثير المشروبات الغازية على عمل البنكرياس، في إفراز هرمون الأنسولين.
  • أمراض الكلى، مثل الحصوات، ويحدث ذلك نتيجة احتواء هذه المشروبات على حمض الفسفور بنسب عالية.
  • أمراض المعدة، مثل الارتجاع المريئي،، ويحدث نتيجة زيادة نسبة الحموضة بالمعدة، والتي تنتقل إلى المريء مسببة تقلصات بالمريء.
  • أمراض القلب، وتحدث نتيجة احتواء هذه المشروبات على نسب عالية من الكوليسترول، والسكريات، مسببة مرض السمنة، والذي يعد أحد مسببات أمراض القلب والشرايين.
  • أمراض العظام، مثل هشاشة العظام، وهي من أكثر الحالات الأكثر شيوعًا بين الأشخاص مدمني المشروبات الغازية، لاحتوائها على نسبة عالية من الفسفور، والذي بدوره يقلل من نسبة الكالسيوم في الدم.
  • تؤدي مادة الكافيين الموجودة في هذه المشروبات بكميات كبيرة إلى الإصابة بالجفاف والأرق والقلق والتوتر.
  • ارتفاع ضغط الدم، وهي إحدى الحالات المرضية التي تنتج عن تناول المشروبات الغازية، التي تحتوي على العديد من المواد والأحماض، تعمل على زيادة لزوجة الدم وارتفاع نسبة حموضته، مما ينتج عنه التأثير على عمل الجهاز المناعي للإنسان، مسببًا العديد من الأمراض المختلفة.
  • أمراض أخرى، وفقًا للعديد من الدراسات فقد تبين أن تناول المشروبات الغازية، يزيد من فرص الإصابة بأمراض خطيرة، مثل السرطان، نتيجة إضافة بعض المواد الكيماوية للمشروبات الغازية، المعروفة باسم «دايت»، مثل، حمض اسبارتيك، والفينيل ألانين، والميثانول، وهي مواد من الممكن أن تتحول لمواد مسرطنة بالجسم.

أضرار المشروبات الغازية على الحامل

تعتبر المرأة الحامل، حالة طبية استثنائية، تحتاج دائمًا للرعاية والاستشارات الطبية قبل تناول أي مشروبات، أو أدوية، مثل المشروبات الغازية، وذلك لتسببها في العديد من المخاطر والأضرار على صحة الأم والجنين، منها:

  • تعمل هذه المشروبات على تحفيز جسم المرأة الحامل، لإنتاج كميات كبيرة من مادة الأنسولين الضار، بسبب مادة الصودا.
  • تعمل أيضًا هذه المشروبات على منع تدفق الدم إلى الجنين، بسبب مادة الكافيين الموجودة في مكوناتها.
  • كما تعمل أيضًا مادة الكافيين على تكسير الكالسيوم والفيتامينات التي يحتاجها الجنين.
  • تتسبب هذه المشروبات في فتح شهية الحامل نحو السكريات والحلويات، غير المفيدة لصحة الجنين.
  • تزيد هذه المشروبات من صعوبة عملية الولادة، بسبب تسببها في حدوث التهابات بالمهبل والرحم.

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي