القولون .. تعرف على اخطر أمراض القولون وكيفية علاجها| مستشفيات مغربي

مستشفيات مغربي

تعرف على اخطر أمراض القولون وكيفية علاجها

إعرف أكثر
تعرف على اخطر أمراض القولون وكيفية علاجها

القولون هو جزء حيوي من نظام الجسم ، يعمل بجانب أعضاء أخرى مثل المعدة والأمعاء الدقيقة لإزالة البراز والحفاظ على توازن السوائل.

فالنظام الغذائي الغني بالدهون والسكر والإفراط في استهلاك اللحوم الحمراء قد يزيد من خطر الإصابة بسرطان القولون، كما  يؤثر التدخين والسمنة والإفراط في تناول الكحوليات سلبًا على صحة القولون.

 

كيف يعمل القولون؟

القولون هو جزء من الأمعاء الغليظة، والتي هي جزء من الجهاز الهضمي، فبعد تحطيم الطعام في المعدة وامتصاصه في الأمعاء الدقيقة، يتم تمرير المواد الغذائية التي لا يمكن هضمها خلال القولون.

بذلك يكون القولون هو المسؤول عن امتصاص أي بقايا من المياه والأملاح والفيتامينات من المواد الغذائية وتكثيفها في البراز ثم تنتقل المادة البرازية من القولون السيني إلى المستقيم، حيث يتم الاحتفاظ بها قبل إخراجها كفضلات.

يرسل القولون إشارات عندما لا يعمل بشكل صحيح، فمن المهم أن تهتم بهذه الإشارات، منها:

  • آلام في البطن – وخاصة على الجانب الأيسر.
  • الغثيان أو القيء.
  • استمرار الإسهال أو الإمساك.
  • نزيف مستقيمي أو براز دموي.
  • فقدان الوزن أو الزيادة.
  • حمى.
  • الانتفاخ و الغازات ذات الرائحة الكريهة.

 

أنواع أمراض القولون

سيقوم طبيبك بفحصك وإجراء اختبارات محددة لتحديد ما إذا كان مرض القولون موجودًا ويتم تصنيف مرض القولون في ثلاث فئات، مع تشخيصات أكثر تحديدا حول كل منهما.

مرض التهاب الأمعاء

  • مرض كرون، هو التهاب في الأنسجة في أي مكان في الأمعاء يمكن أن يتعمق في طبقات الأنسجة المصابة.
  • التهاب القولون التقرحي، وهو التهاب في أنسجة الأمعاء يصيب عادة البطانة الداخلية للقولون.

مرض التهاب الردب

داء الرتج، وهو حالة شائعة وحميدة تبرز فيها أكياس صغيرة من القولون، عادة لا يوجد علاج مطلوب لحالات التهاب الردب، وهي حالة يصاب فيها ثنايا القولون بالتهاب، مما يسبب الألم.

الأورام في القولون

  • الاورام الحميدة القولونية، هي نمو صغير في القولون قد يكون حميدًا أو يشير إلى احتمال الإصابة بسرطان القولون.
  • سرطان القولون، الخلايا الخبيثة (السرطانية) الموجودة في الأورام أو بطانة القولون.

 

كيفية علاج آلام القولون

تحدث أمراض الأمعاء الالتهابية أو تتفاقم بسبب سوء التغذية، لكن في الواقع، يمكن منع ما يصل إلى ٧٠% من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم، من خلال تغيير نمط الحياة مثل تناول الأكل الصحي.

التقليل من تناول بعض الأطعمة

الخطوة الأولى في علاج آلام القولون هي تعديل نظامك الغذائي لمعرفة ما إذا كان بإمكانك تقليل الالتهاب وتخفيف الألم، فبعض الأطعمة تساهم بشكل أكبر في الالتهاب، بما في ذلك:

  • اللحوم الحمراء
  • الأطعمة المقلية
  • السكر المكرر والكربوهيدرات المصنعة
  • الكحول
  • القهوة

تغيير نمط الحياة

تتمثل الخطوة الثانية في علاج آلام القولون في إجراء تغييرات أخرى على نمط الحياة، والقضاء على السلوكيات التي تؤثر سلبًا على صحة القولون، مثل:

  • تدخين السجائر.
  • الجلوس المفرط / بيئة العمل الخاملة.
  • عدم ممارسة الرياضة.

مراجعة الأدوية

الخطوة الثالثة هي مراجعة الأدوية التي تتناولها، فالتوقف، إن أمكن، عن استخدام العقاقير المضادة للالتهابات غير الستيرويدية مثل الأسبرين والإيبوبروفين والتي يمكن أن تزيد الالتهاب وتؤثر على بطانة الأمعاء.

الإكثار من الألياف

تعمل الألياف الغذائية على تسريع عملية التخلص من النفايات، مما يساعد على تقليل الإمساك والالتهابات، مع وجود كمية كافية من الألياف، يقلل القولون من الضغط الذي يمارسه على البطن والأوردة، مما يقلل من خطر:

  • الفتق
  • البواسير
  • سرطان القولون
  • السمنة
  • ضغط الدم المرتفع

بعض المصادر الصحية للألياف الغذائية التي يجب عليك التفكير في إدخالها في نظامك الغذائي هي:

  • الشوفان
  • الحبوب الغذائية الكاملة
  • ثمار الفواكه
  • الخضروات
  • المكسرات والبذور
  • شرب المزيد من الماء

الحصول على مزيد من التمرين

يمكن لنمط الحياة المليء بالتوتر والضغوطات وكثرة التفكير أن يؤدي إلى تفاقم أعراض القولون، لذلك من المهم إيجاد طرق للاسترخاء و السماح لجسمك بممارسة التمرينات التي يحتاجها للعمل بشكل صحيح.

كانت دراسة قد أجريت عام ٢٠٠٩ أن التمارين المنتظمة يمكن أن تقلل من خطر التهاب القولون عند الرجال بنسبة تصل إلى٣٧% .

العملية الجراحية

في الحالات القصوى، الجراحة هي خيار متاح لتخفيف آلام القولون.

تذكر أن أي شيء تأكله له تأثير على جسمك، فإن تناول نظام غذائي غني بالدهون والسكر وانخفاض في الألياف يضيف إلى الالتهاب والإمساك والألم الذي يمكن أن يؤدي إلى حدوث أمراض مزعجة في الأمعاء، وقد يساعد شرب الكثير من الماء وتناول الفواكه والخضروات وتقليل المشروبات الكحولية والسجائر والكافيين والأطعمة المصنعة في تحسين الأعراض إذا كنت تعاني من الألم في الوقت الحالي.

 

نصيحة مغربي

هناك العديد من الطرق لتحسين صحة الأمعاء الغليظة، من خلال اتباع نظامًا صحيًا متوازنًا مليئًا بالفواكه والخضروات، وكذلك الألياف، وشرب كميات كافية من الماء، وممارسة الرياضة بانتظام واتباع الإرشادات الموصى بها للكشف عن سرطان القولون وتنظير القولون.

كما أظهرت دراسة أن تناول كلا من الكركمين وأحماض البوزويليك قد يساعد في الوقاية من سرطان القولون.

لذا، فإن عملية تطهير القولون يعد وسيلة مهمة للحفاظ على صحة القولون، عن طريق تناول المسهلات أو الشاي أو المكملات الغذائية أو استخدام الحقن الشرجية أو المعالجة المائية للقولون.

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي