الجهاز الهضمي .. تعرف على وظيفته وأهم الأمراض التي تصيبه | Magrabi Hospitals

Magrabi Hospitals

ما هي وظيفة الجهاز الهضمي .. وما هي علاقته بالأسنان؟

إعرف أكثر
ما هي وظيفة الجهاز الهضمي .. وما هي علاقته بالأسنان؟

الجهاز الهضمي هو الجزء المسئول عن توفير الطاقة لجسم الإنسان وهو عبارة عن مجموعة من الأعضاء التي تعمل على هضم الطعام وتحويله إلى عناصر غذائية.

والهضم هو عملية تحويل الطعام إلى مواد أقل تعقيدا ليمتصها الجسم لبناء الأنسجة والحصول على الطاقة.

 

مكونات الجهاز الهضمي

عملية هضم الطعام تمر بمراحل مختلفة داخل الجهاز الهضمي بداية من الفم حتى تصل إلى فتحة الشرج وفى تلك المراحل تمر بمجموعة من الأعضاء وهى (الفم، البلعوم، المريء، المعدة، الأمعاء الدقيقة، الأمعاء الغليظة)

وسوف نوضح دور كل عضو على النحو التالي:

الفم والبلعوم

عملية هضم الطعام بداية من دخول الطعام الفم تبدأ الغدد اللعابية في إفراز اللعاب وهو بدوره يعمل على تكسير الطعام الذي يدخل إلى الجسم كيميائياً.

وتفكك الأسنان الطعام عن طريق عملية المضغ بطريقة ميكانيكية لذلك ينصح الأطباء بمضغ الطعام جيداً لتسهيل عملية الهضم فيما بعد، ثم يخلط اللسان الطعام ليصبح كتلة واحدة يسهل بلعها ويدفعها عند الانتهاء إلى البلعوم.

المريء

بعدها يبدأ اللسان في دفع الطعام إلى البلعوم ثم تدفع العضلات الموجودة في الحلق الطعام إلى الأسفل اتجاه المريء ليبدأ مرحلة جديدة .

فالمريء عبارة عن أنبوبة تمتد في منطقة الصدر والرقبة تقريباً لكي تربط بين البلعوم والمعدة ويبدأ المريء في إنتاج موجات متزامنة من خلال العضلات الموجودة على جدرانه لكي يدفع الطعام اتجاه المعدة.

فى نهاية المريء توجد العضلة العاصرة المريئية السفلى وهذه العضلة تبقى مغلقة لمنع الارتداد المريئي وتفتح هذه العضلة فقط عندما يضغط الطعام للسماح له بالدخول إلى المعدة.

 المعدة

المعدة أحد أهم الأجزاء في الجهاز الهضمي ولها وظيفة أساسية في عملية الهضم وذلك لبقاء الطعام فيها لفترة طويلة وذلك لتدفق الإنزيمات من الغدد إلى المعدة ثم تبدأ عضلات المعدة في الضغط على الطعام لتفتيته.

ونتيجة كلتا العمليتين (الكيميائية والميكانيكية) يتحول الطعام إلى شكل شبه سائل وتدفع عضلات المعدة الطعام عبر الصمام إلى الأمعاء على شكل دفعات صغيرة.

الأمعاء الدقيقة

 هي عبارة عن أنبوب ملتف يصل طوله تقريبا إلى بضعة أمتار، ويتم فيها استكمال عملية الهضم وامتصاص المواد الغذائية عبر جدران الأمعاء وتتميز باحتوائها على انثناءاتٍ لزيادة المساحة التي يتمّ امتصاص الطعام فيها.

والأمعاء الدقيقة تتكون من ثلاث أجزاء رئيسية هي: «الإثنى عشر، والصائم، والدقاق»، ويخرج الطعام من المعدة إلى الإثنى عشر ليقوم بوظيفته وهى إفراز عصارات وأنزيمات هضمية التي ينتجها الكبد والبنكرياس والمرارة.

وتستكمل تلك العصارات عملية الهضم للطعام ثم يستمر الطعام بالسير عبر أجزاء الأمعاء الدقيقة مع امتصاص الأغذية الموجودة ليتبقى فى النهاية الماء والفضلات.

الأمعاء الغليظة

يتم في هذا الجزء من الأمعاء امتصاص معظم الكميات المتبقية من الماء لتتبقى الفضلات والتي تكون في شكل براز ثم يتم فصل هذا البراز عبر عضلات الأمعاء الغليظة إلى أجزاء أصغر ثم يطرد المستقيم هذه الفضلات عبر فتحة الشرج إلى خارج الجسم.

 

الأمراض التي تصيب الجهاز الهضمي

 هناك بعض الأمراض التي تصيب الجهاز الهضمي بسبب تناول أطعمة غير صحية ونذكر من تلك الأمراض الأتي:

عسر الهضم

 قد يصاب الجهاز الهضمي بعسر الهضم لعدة أسباب منها:

  • تناول أطعمة غير صحية.
  • عدم المضغ جيدا وإجهاد المعدة.
  • الإكثار من تناول الوجبات الخفيفة بين الوجبات الرئيسية مما ينتج عنه عدم ارتياح المعدة.
  • الإكثار من تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل (القهوة والشاي) وذلك يسبب تهيج غشاء المعدة وبالتالي يحدث عسر الهضم.

القرحة الهضمية وبكتيريا المعدة الحلزونية

تحدث  الإصابة بالقرحة الهضمية نتيجة للإصابة ببكتيريا هيليكوباكتر بيلوري (H.Pylori) والتي ينتج عنها قرحة الإثنى عشر وقرحة المعدة أو نتيجة تناول الأدوية المضادة للالتهابات لفترة طويلة.

 الإمساك

الإصابة بالإمساك ينتج عنه العديد من المشاكل في الجهاز الهضمي فهو يسبب:

  • البواسير والشقوق الشرجية.
  • النزيف الدماغي والسكتة القلبية.
  • انتفاخ المعدة والصداع.
  • تغيير لون اللسان والتهاب المرارة .

ولكي تتجنب الإصابة بالإمساك يجب ممارسة الرياضة بشكل يومي وشرب كميات كافية من الماء ولإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالألياف.

 الإسهال

 تحدث الإصابة بالإسهال نتيجة عدم قدرة الأمعاء الدقيقة والغليظة على امتصاص الماء والغذاء.

 وأحياناً يحدث الإسهال بسبب زيادة حركة عضلات الجهاز الهضمي والتقلصات وينتج عن ذلك عدة أعراض منها (زيادة عدد مرات الإخراج, وزيادة المحتوى المائي في البراز).

ويحدث الإسهال نتيجة عدة أسباب منها:

  • تناول الأطعمة الملوثة وغير النظيفة.
  • كثرة التنقل والسفر .
  • إهمال غسل اليدين قبل تناول الطعام.
  • الإصابة ببعض أنواع البكتيريا مثل (الشيجلا، والسالمونيلا).

البواسير

 تعد البواسير من أكثر المشاكل انتشارًا بين العديد من الأشخاص وهى عبارة عن أوردة (دوالية) توجد في منطقة المستقيم والشرج.

وتحدث الإصابة بالبواسير نتيجة قلة تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف أو بسبب السعال الشديد أو السمنة أو الجلوس والوقوف لفترات طويلة أو التقدم بالسن.

 مما ينتج عنه حدوث نزيف في منطقة الشرج وظهور بعض الإفرازات المخاطية أو الشعور بحكة في منطقة الشرج.

سرطان المعدة

سرطان المعدة من أكثر أنواع السرطانات انتشاراً وتزيد فرص الإصابة به مع التقدم في السن أو نتيجة الإصابة بقرحة المعدة سابقاً.

وتظهر أعراض الإصابة بسرطان المعدة مثل (فقدان الوزن، والشعور بآلام حادة، والإصابة بنزيف من وقتٍ لآخر).

 

 طرق الوقاية من أمراض الجهاز الهضمي

  • يجب الالتزام بنظام غذائي سليم وصحي يحتوي على (الألياف والبروتينات, والمعادن والفيتامينات ,وقليل الدسم والبهارات).
  • تجنب تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين بنسب عالية مثل الشاي والقهوة.
  • ممارسة التمارين الرياضية يوميا على الأقل نصف ساعة.
  • شرب كميات كافية من الماء تقريبا 8 أكواب يومياً.
  • تجنب التعرض للضغوط اليومية والقلق.
  • عدم تناول الأطعمة التي تحتوي على المواد الحافظة.
  • الابتعاد عن المشروبات الكحولية  والغازية والتدخين.
  • تجنب تناول الوجبات عالية الدهون.
  • تجنب تناول الأطعمة النيئة مثل البيض أو ما يدخل في مكونتها مثل المايونيز.
  • عدم تخزين الطعام المطهي لفترات طويلة في الأجواء الحارة لأنه يسبب تكاثر البكتيريا.

 

هل الجهاز الهضمي يتأثر بصحة الأسنان؟

العلاقة بين الأسنان والجهاز الهضمي وخصوصا المعدة من أوثق وأهم العلاقات بين الأعضاء في الجسم وذلك لأن الأسنان التي توجد في الفكين ومهمتها هي طحن الطعام لتسهيل عملية البلع.

وتتم تلك العملية بسهولة بوجود أسنان سليمة ومتكاملة بالتعاون مع إفرازات الغدد اللعابية واللسان والعضلات وما تحتويه من أعصاب لتأمين عملية البلع وتمرير الطعام بسهولة إلى البلعوم ثم إلى المعدة.

لذلك يمكننا الجزم بأن فقدان أي ضرس أو سن يؤثر على العملية الهضمية لآن الطعام لن يحصل على الطحن الكافي لتسهيل عملية إرساله إلى البلعوم ثم إلى المعدة.

لذلك فعدم مضغ وطحن الطعام جيدا داخل الفم ينتج عنه الإصابة بعسر الهضم في المعدة والجهاز الهضمي.

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي