التهاب جذور الاسنان [ الأسباب – الأعراض – التشخيص – العلاج – الوقاية]

Magrabi Hospitals

ما هو التهاب جذور الاسنان وما هي طرق علاجه؟

أسنان
ما هو التهاب جذور الاسنان وما هي طرق علاجه؟

 التهاب جذور الاسنان من أمراض الاسنان الشائعة والتي تحدث بسبب تسوس الاسنان، والتهاب جذور الاسنان عبارة عن التهاب في الأنسجة الضامة للسن مما يسبب تسوس الاسنان و ألم شديد في السن المصاب، والتهاب الجذر من الأشياء الخطيرة التي قد يتعرض لها الشخص وذلك لانه قد يتسبب في فقد الاسنان وانتقال العدوى إلى اماكن أخرى بالفم، ومن خلال مقالنا هذا سوف نعرض أسباب و أعراض التهاب جذور الاسنان وكذلك طرق علاج هذا الالتهاب وكيفية تشخيصه عند طبيب الاسنان.

 

التهاب جذور الاسنان

يتكون السن بشكل عام من جزئيين وهو جزء ظاهر يمكن للشخص رؤيته يسمى المينا وجزء بالداخل لا يمكن رؤيته وهو ما يسمى بالجذر وهو الجزء المرتبط بالنهايات العصبية، لذلك عند إصابته يشعر الشخص بألم شديد، وعند حدوث التهاب في جذور الاسنان ينتقل هذا الألم إلى العصب مما يسبب ألم شديد في السن المصاب وكذلك تورم في الوجه والخدين ويزول هذا الألم بعد اختفاء الالتهاب.

 

أعراض التهاب جذور الاسنان

هناك بعض الأعراض التي يشعر بها من يعاني من التهاب في جذور الاسنان، وقد تظهر هذه الأعراض متجمعة أو منفصلة.

 وسوف نذكر من هذه الأعراض ما يلي :

– قد يشعر مريض التهاب جذور الاسنان بألم شديد في الاسنان ويستمر هذا الألم لفترات طويلة.

– يعاني الشخص من ألم في المضغ وتناول الطعام.

– كذلك قد يعاني الشخص من ألم في الفك وفي حركة الفم.

– الشعور بزيادة ضغط الدم في السن المصاب.

– زيادة الألم في حالة الضغط على السن المصاب.

– قد يظهر قيح ذو رائحة كريهة في الفم.

– الحساسية الشديدة لمشروبات والمأكولات الساخنة والباردة.

– تورم الوجه والخد من الناحية المصابة.

– التهاب مع ألم في اللثة.

– تسوس الاسنان.

في حالة ظهور هذه الأعراض المذكورة يجب العودة إلى استشارة طبيب الاسنان حتى لا تزداد حالة الشخص سواءً.

 

أسباب التهاب جذور الاسنان

هناك بعض الأسباب التي قد تؤدي بدورها إلى التهاب في جذور الاسنان، وسوف نذكر من هذه الأسباب ما يلي:

– يعتبر تسوس الاسنان من أهم الأسباب التي قد تؤدي إلى التهاب جذور الاسنان، فمن المعروف ان إهمال علاج تسوس الأسنان يؤدي إلى وصول البكتريا إلى جذور وعصب السن مما يسبب التهاب في جذور الاسنان.

– ثاني سبب هو عدم الاهتمام الكافي بتنظيف الاسنان بشكل يومي مع إهمال تنظيف الفم بشكل عام.

– وكذلك يمكن ان يحدث التهاب جذور الاسنان نتيجة حوادث أو كسور قديمة تؤدي بدورها إلى انتقال العدوى البكتيرية إلى جذور الاسنان مما يسبب التهاب فيها.

– تناول المواد السكرية والحلويات بشكل كبير يؤدي إلى تسوس الاسنان وبالتالي قد يسبب التهاب في جذور الاسنان.

– وقد يحدث التهاب جذور الاسنان نتيجة التهاب حاد في اللثة فينتج عن التهاب اللثة انتقال العدوى إلى الجذور والعصب فيحدث التهاب العصب.

– وقد يحدث التهاب جذور الاسنان نتيجة وجود حشوات قديمة كبيرة داخل السن، فتنتقل عدوى إلى الجذر فيحدث التهاب جذور الاسنان دون ان يشعر الشخص.

– وكذلك التيجان الصناعية يمكن ان تسبب تسوس الاسنان وبالتالي تسبب التهاب في جذور الاسنان.

مضاعفات التهاب جذور الاسنان

يمكن ان يسبب التهاب جذور الاسنان بعض المضاعفات عند إهمال العلاج وعدم الاهتمام بنصائح طبيب الاسنان.

وسوف نذكر من هذه المضاعفات ما يلي:

– قد يؤدي إهمال علاج التهاب جذور الاسنان إلى فقدان الاسنان.

– كذلك يؤدي إلى صداع شديد في مقدمة الرأس مما يجعل الشخص غير قادر على التركيز واداء مهمات يومه أو الروتين اليومي بشكل صحيح.

– قد يؤدي التهاب جذور الاسنان إلى انتقال العدوى إلى باقي الاسنان مما يسبب ألم شديد في الاسنان.

– واخيراً اشارت بعض الأبحاث إلى أن التهاب جذور الاسنان قد ينتقل إلى باقي الجسم عن طريق اللثة مما يسبب مشاكل صحية أخرى مثل أمراض الجهاز التنفسي وغيرها من الأمراض.

وحتى يتجنب الشخص هذه المضاعفات يجب زيارة طبيب الاسنان عند الشعور بألم في الاسنان ويجب كذلك زيارة طبيب الاسنان بشكل دوري وفي مواعيد منتظمة للاطمئنان بشكل مباشر ودوري.

 

بعض العوامل المسببة التهاب جذور الاسنان

هناك بعض العوامل التي قد يزيد وجودها من حدوث التهاب في جذور الاسنان وسوف نذكر منها ما يلي:

– المراحل المتقدمة من العمر تزيد من فرصة التهاب جذور الاسنان.

-الشخص المدخن أو الذي يتعاطى المواد المخدرة يكون أكثر عرضه لحدوث التهاب في جذور الاسنان.

– الشخص المصاب بالتهاب في اللثة يكون أكثر تعرض لوجود التهاب في جذور الاسنان.

– بعض الأمراض مثل مرض السكري و الروماتيزم فهذه الأمراض تضعف من جذر الاسنان وتجعل الشخص سهل التعرض لالتهاب جذور الاسنان.

– انعدام التغذية السليمة و نقص في فيتامين سي يزيد من احتمالية التهاب جذور الاسنان.

– انخفاض مناعة الجسم بشكل عام وبعض الأمراض التي يساعد وجودها في نقص قوة جذور الاسنان وبالتالي وجود التهاب جذور الاسنان.

– استخدام بعض الأدوية التي تسبب التهاب في اللثة والفم.

– بعض العوامل الوراثية قد تكون سبب في تعرض الشخص إلى التهاب في جذور الاسنان.

– بعض التغيرات الهرمونية مثل بداية انقطاع الطمث أو الحمل عند السيدات.

 

تشخيص التهاب جذور الاسنان

يقوم طبيب الاسنان ببعض الإجراءات لتشخيص التهاب جذور الاسنان عند الفرد وسوف نذكر منها ما يلي:

– مراجعة تاريخ المريض الطبي ومعرفة الأمراض الأخرى التي يعاني منها الشخص ومعرفة الأدوية الأخرى التي يتناولها الشخص.

– فحص الفم بشكل كامل والضغط على الاسنان لان السن المصاب يكون أكثر حساسية للضغط كما ذكرنا سابقاً.

– عمل أشعة سينية لمعرفة مدى الإصابة في السن.

– قد يحتاج الطبيب إلى عمل أشعة مقطعية لمعرفة مدى انتشار العدوى داخل باقي الاسنان.

 

علاج التهاب جذور الاسنان

هناك بعض طرق العلاج للتخلص من التهاب جذور الاسنان ومنها الطرق العلاجية الدوائية العادية ومنها ما يستدعي تدخل جراحي ويتم تحديد ذلك عن طريق طبيب الاسنان حسب شدة الألم وحسب انتشار العدوى ايضاً.

 ومن هذه الطرق ما يلي:

– قد يصف الطبيب استخدام المضادات الحيوية وبعض المسكنات في حالة الإصابات الخفيفة.

– قد يلجأ الطبيب إلى قشط الجذور و التخلص من الطبقة الجيرية والبكتريا المتكونة عليها.

– يقوم طبيب الاسنان بتنظيف الاسنان وحشو العصب مما يقلل الاحساس بالألم عند الشخص المصاب.

– في أسوء الحالات يضطر طبيب الاسنان إلأى خلع السن  للتخلص من السن المصاب وذلك في حالة الخوف من انتشار العدوى وكذلك في حالة فشل الطرق الأخرى في التخلص من الألم بشكل كامل.

طرق الوقاية من التهاب جذور الاسنان

هناك بعض الطرق التي تقلل من فرص التهاب جذور الاسنان وسوف نذكر منها ما يلي:

– البعد عن تناول الحلويات والسكريات بكميات كبيرة.

– المحافظة على نظافة الاسنان بشكل دائم عن طريق استخدام فرشاة الاسنان لمرتين في اليوم مع استخدام خيط الاسنان للتنظيف بين الاسنان.

– زيارة طبيب الاسنان بشكل دوري للتأكد من سلامة الاسنان.

نرجو ان يكون مقالنا عن التهاب جذور الاسنان قد نال إعجابكم.

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي