كل ما تريد أن تعرفه عن التقويم الداخلي | مستشفيات مغربي

مستشفيات مغربي

كل ما تريد أن تعرفه عن التقويم الداخلي

أسنان
كل ما تريد أن تعرفه عن التقويم الداخلي

يرتبط تاريخ التقويم  بشكل وثيق مع تاريخ طب الأسنان أي قبل أكثر من ألفي سنة، والدليل على ذلك اكتشافات أثرية قديمة لمومياء تحتوى على مجموعة من الشرائح المعدنية الملفوفة حول الأسنان، فما هو التقويم ؟

 

ما هو التقويم؟

هو أحد الوسائل الطبية التي تهدف إلى إصلاح وتعديل وترتيب أماكن الأسنان، حتى تكون في وضعها الطبيعي على نسق واحد، ومعالجة عيوب مطابقة الفك العلوي مع السفلي أو الفم أو النطق أو نمو سن على سن، لكن هناك بعض الأشخاص يعانون من مشكلة عضوية كعدم انتظام إطباق الأسنان علي بعضها، أو المعاناة من صعوبة مضغ الطعام، بسبب اختلال هذا النظام، وأيضاً من الممكن أن يعانوا من مظهر غير مقبول أو مرضٍ، لذا قد ينصحك الطبيب بالتقويم لإصلاح هذه العيوب  لكنها باهظة الثمن، وتتفاوت أسعارها على حسب الحالة والخامات والأدوات المصنوعة منها والعمر وذلك وفقاً لشدة حالة الأسنان والرؤية التي يعتقدها الطبيب المختص، حيث أن كبار السن يحتاجون وقتاً أطول للعلاج وفترات من الممكن أن تصل إلي عدة سنوات.

 

أنواع تقويم الأسنان

ينقسم تقويم الأسنان على نوعين أساسيين وهما:

تقويم متحرك

فهو تقويم مرن وبسيط وسهل ويستخدم للحالات البسيطة جداً، ولكن يوجد به عيوب حيث أن نتائجه في معظم الأحيان غير مرضية، لأنه من الممكن أن يقوم المصاب بإزالته بنفسه بسهولة متى يشاء دون اللجوء إلى متابعة الطبيب المختص، فربما يهمل في تنظيفه ووضعه لفترة، حيث أنه من الممكن أن يضعه بالطريقة الخاطئة التي تضره، كما أن معظم الأطباء لا تفضله.

تقويم ثابت

وهذا النوع يمتاز أنه الأكثر فاعلية واستخداماً في حل مشاكل ترتيب الأسنان، وأن لديه فراشي أسنان صغيرة، لأنه يحتاج إلي عناية خاصة للتنظيف بين التقويم والأسنان، حتى لا يتسبب التقويم بتسوس الأسنان، ولكن عند تركيبه لا يستطيع أي طبيب وضعه للمريض، لأنه يعد من المجالات التخصصية في طب الأسنان فلابد أن يكون متمكن من ذلك، وله الكثير من الأنواع وهى:

  • تقويم الأسنان المعدني.
  • تقويم الأسنان الشفاف.
  • تقويم الأسنان الداخلي.
  • التقويم المستخدم للأطفال.

تقويم الأسنان المعدني

يتكون من سلك معدني علي شكل حذوه حصان يمسك قطع معدنية أخرى، كل قطعة تثبت كل منها على سن، بحيث تكون متصلة ببعضها البعض، بحيث توفر الضغط اللازم لإعادته إلى ترتيبه ومكانه الصحيح، ويتميز بانخفاض سعره.

تقويم الأسنان الشفاف

يتكون من مادة خاصة من البلاستيك أو السيراميك، يتميز هذا النوع بارتفاع سعره مقارنةً بتقويم الأسنان المعدني، وأنه غير مرئي أو واضح في تركيبه إلا عند الكلام أو الضحك، ليس كالتقويم المعدني ظاهراً ومرئي، ولكنه يحتاج إلى طبيب متخصص في التقويم لأنه يحتاج إلى مهارة كبيرة من الطبيب لتركيبه وفكه، وذلك تجنباً للإضرار بمينا الأسنان.

التقويم الداخلي

هو مصنوع من المعدن، ويتم تركيبه من الجهة الداخلية للأسنان، ويتميز بأنه مخفي ولا يمكن ملاحظته، ولا حتى أثناء الكلام أو الضحك، وبتوفيره لهذه الخصائص يعد من أغلى أنواع التقويم بالمقارنة بالنوعين السابقين.

تقويم الأسنان المستخدم للأطفال

وهو للتحكم في مكان نمو السن، وهو وسيلة احترازية لضمان نمو الأسنان بأماكنها الصحيحة والمرتبة.

 

فوائد التقويم الداخلي

  • ترتيب ووضع الأسنان في موضعها الصحيح، وحل مشكلة الاعوجاج وعدم تطابق الفكين.
  • إذا كان الشخص المصاب يعانى من اللدغة في الكلام أو بعض مشاكل النطق فإن التقويم يعالج هذه المشكلة سواء كان الشخص صغيراً أو كبيراً.
  • تقوية الأسنان، فتسهل مضغ الطعام ومقاومة المشروبات الباردة والساخنة، ومقاومة البكتيريا الناتجة عن بقايا الأطعمة في الفم.
  • يهدف إلى غايات تجميلية لدى بعض الأشخاص وليست مرضية فقط، حيث أن هناك بعض الأشخاص الأصحاء الذين لا يعانون من هذه المشكلة أو من اللدغة أو عدم تطابق الفكين، يقوموا بعمل التقويم،لكي يجعل أسنانهم جميلة وساحرة ولامعة وجذابة

 

عيوب تقويم الأسنان الداخلي

  • مشاكل اللثة: قد يشعر الشخص بعدم الراحة، وممكن أن يحدث مشاكل في اللثة كالتورم، أو الالتهاب.
  • الآلام: في بداية فترة تركيب التقويم قد يعانى مستخدموه من آلام حادة وشديدة تؤدى بهم إلي الرغبة في نزع التقويم وعدم اللجوء إليه، بسبب عدم الاعتياد عليه.
  • الحديث: يواجه صعوبة في التحدث أو عدم المقدرة التامة على نطق الكلام بطلاقة وشكل جيد.
  • تناول الطعام: يواجه الشخص صعوبة في تناول الأطعمة بكافة أنواعه أشكاله، وتناول أنواع معينة وقليلة وخاصةً الشوربات، والسوائل.
  • الانتكاس : في كثير من الحالات بعد انتهاء فترة التقويم ونزعه، قد تعود الأسنان إلى وضعها غير المنتظم.

 

خطوات ما قبل إجراء التقويم الداخلي

إذا كان الشخص مصاب بعيوب في أسنانه ويرغب في العلاج:

  • تحديد طبيعة إصابة المريض سواء لدغة أو نمو سن على سن آخر، أو عدم ترتيب الأسنان، أو عدم تطابق الفكين، أو تشوه الفم والوجه.
  • وضع إستراتيجية العلاج بناءً على رؤية الطبيب المختص.
  • إدراك المريض كافة التداعيات السلبية قبل الإيجابية.

 

نصيحة مغربي

  • يجب استخدام فرشاة ومعجون مخصصين لمشكلة التقويم عند تنظيف الأسنان حتى لا تتسبب تسوس في الأسنان.
  • يجب أن يكون الشخص حريص في التعامل معها أثناء التنظيف حتى لا تتلف.
  • عدم الإكثار في تناول الحلويات، أو المشروبات الغازية، أو التدخين.
  • متابعة الطبيب المختص من وقت لآخر، للاطمئنان على وضع الأسنان والتقويم، ومدى فاعلية التقويم وثباته بالأسنان.
  • الابتعاد عن المأكولات صعبة المضغ مثل المكسرات الصلبة أو اللحم اليابس.
  • عدم اللعب في التقويم عن طريق أصابع اليد، أو أي أدوات حادة.
  • إذا كان التقييم من النوع المتحرك فيجب الحرص أثناء ارتدائه وخلعه والتدريب على فعل ذلك بحرص، حيث أنه ضعيف جداً ومن السهل كسره وإتلافه.

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي