استجماتيزم (الأسباب – الأعراض – طرق العلاج) | مستشفيات مغربي

مستشفيات مغربي

استجماتيزم (الأسباب – الأعراض – طرق العلاج)

عيون
استجماتيزم (الأسباب – الأعراض – طرق العلاج)

استجماتيزم هي حالة مرضية تعني أن قرنيتك ليست مستديرة بشكل كامل وجميعنا تقريباً لدينا درجة من الاستجماتيزم ومن خلال هذا التقرير سوف نعرف المزيد من المعلومات حول هذه الحالة وكيفية معالجتها.

 

ماذا تعرف عن استجماتيزم؟

قرنية العين الطبيعية تأخذ الشكل نصف الكروي حيث يدخل النور إلى العين وينعكس بالتساوي لخلق مجال رؤية واضح للأشياء أما حالة الاستجماتيزم التي يعاني منها بعد الأشخاص فتكون القرنية مثل ملعقة الطعام عندما يدخل النور للعين فإنه ينعكس في اتجاه واحد أكثر من الآخر وبذلك يظهر جزء معين من الأشياء واضح جدا على حساب الجزء الآخر حيث تسمى هذه الحالة بالاستجماتيزم اللابؤري, فهو يحدث للعين غير الدائرية تماماً وهو نوع من عيوب الإبصار مثل قصر النظر أو طول النظر لذلك يمكن علاجه باستخدام النظارات أو العدسات اللاصقة وهو ما يعاني منه تقريبا أغلب الأشخاص ولكن بدرجات متفاوتة.

 

أسباب الإصابة بالاستجماتيزم

السبب الرئيسي للإصابة بهذه الحالة غير معروف حتى الآن ولكن سوف نتعرف على العوامل التي تساهم في إصابة بعض الأشخاص بها ومنها ما يأتي:

  • الجينات الوراثية تساهم في الإصابة بالاستجماتيزم.
  • عادةً يوجد المرض منذ الولادة ولكنه قد يتطور في مرحلة متقدمة من العمر.
  • في حالة تعرض العين للإصابة أو بعد الخضوع للعمليات الجراحية في العين.
  • عادة تحدث الإصابة بالاستجماتيزم مع قصر النظر أو طول النظر.

 

الأعراض المصاحبة لحالة الاستجماتيزم

قد تختلف أعراض الاستجماتيزم من حالة إلى أخرى فهناك بعض الأشخاص الذين يصابون بها ولا يعانون من أي أعراض وتشمل أعراض الاستجماتيزم ما يلي:

  • الرؤية الضبابية أو المشوهة في جميع الاتجاهات في حالة القرب أو البعد.
  • صعوبة الرؤية في فترة الليل.
  • إجهاد العين المستمر.
  • الشعور بالصداع وتهيج العين.

 

ملحوظة

يجب الذهاب إلى الطبيب في حالة الشعور بأي عرض من أعراض الاستجماتيزم فيمكن أن تكون تلك الأعراض نتيجة لأمراض أخرى جسدية أو في العين, أما بالنسبة للأطفال الذين يعانون من مشاكل في الرؤية لأنهم لا يستطيعون معرفة أنهم يعانوا من الرؤية الضبابية لذلك يجب أن يخضع الطفل لفحص العين بصورة معتادة كل فترة.

 

من هم الأشخاص المعرضين للإصابة بالاستجماتيزم؟

هذه الحالة قد تصيب الأطفال والبالغين ولكن الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالاستجماتيزم هم من يعانوا من الأعراض التالية:

  • التاريخ العائلي للإصابة بالاستجماتيزم.
  • حدوث أي اضطرابات في العين مثل القرنية المخروطية أو تدهور القرنية.
  • وجود أي ندوب أو خدوش في القرنية أو أن تكون رقيقة السمك.
  • الإصابة بطول النظر الحاد والذي يسبب ضبابية في الرؤية القريبة.
  • إجراء بعض العمليات الجراحية في العين مثل جراحة الكتاراكت (إعتام العدسة).

 

العلاج المناسب لحالات الاستجماتيزم

الهدف الرئيسي من معالجة حالات الاستجماتيزم هو تحسين الرؤية وتوفير أكبر قدر من الراحة للعين ويكون العلاج عبارة عن الآتي:

 

عدسات تصحيحية

تستخدم لمقاومة التقوسات غير المتساوية للقرنية والعدسة ويكون ذلك عن طريق استخدام المريض النظارات الطبية أو العدسات اللاصقة.

 

استخدام الليزر

يستخدم الليزك في معالجة حالات الاستجماتيزم وتحسين الرؤية وأيضاً التخلص من النظارات و العدسات اللاصقة حيث يستخدم جراح العيون شعاع الليزر من أجل إعادة تشكيل منحنيات القرنية وبالتالي تصحيح خطأ الانكسار في العين حيث يقيم الأطباء الحالة ومدى حاجتها لجراحة الانكسار.

 

جراحة تصحيح الاستجماتيزم

وهي طريقة أخرى لمعالجة حالات الاستجماتيزم عن طريق تصحيح شكل القرنية وعلى الرغم من وجود أنواع عديدة ومختلفة لهذه الجراحة ولكن يتم إجراءها وفقا لبعض الأسس الفردية الخاصة بكل مريض ولكنها تتطلب عيون صحية خالية من أي مشاكل في شبكية العين أو وجود ندوب في القرنية أو أي أمراض أخرى ومع تطور التكنولوجيا في مجال طب العيون أصبح

توجد عدة أنواع للجراحات المستخدمة في معالجة الاستجماتيزم  أو ما يعرف بجراحة عيوب الانكسار للعين وتشمل الآتي:

  • تصحيح تحدب القرنية بمساعدة الليزر LASIK.
  • اقتطاع القرنية تحت الظهارية باستخدام الليزر LASEK.
  • اقتطاع القرنية الكاسرة للضوء PRK.
  • تصحيح تحدب القرنية باستخدام الليزر Epi-LASIK

 

خيارات علاجية أخرى

توجد بعض جراحات عيوب انكسار العين الحديثة والتي منها استخراج العدسة الشفافة أو العدسات اللاصقة القابلة للزراعة ويجب العلم بأنه لا توجد طريقة مثالية لجراحة عيوب الانكسار في العين ويجب اتخاذ القرار بعد الخضوع للفحص الشامل للحالة.

 

هل يؤثر الاستجماتيزم على الأطفال؟

يجب العلم بأن الاستجماتيزم يؤثر على الأطفال ويكون ذلك عادةً عند الولادة أو خلقي ولكنه يمكن أن يتطور بعد إجراء عملية جراحية في العين أو في حالة حدوث إصابة في العين.

قد لا يستطيع الطفل التعبير عما يشعر به من مشاكل في العين وقد تتأثر القراءة والتركيز في المدرسة إذا كان الطفل يعاني من الاستجماتيزم غير المشخص لذلك لابد من خضوع الأطفال لاختبارات العين بشكل منتظم.

 

علاج الاستجماتيزم عند الأطفال

يمكن معالجة حالات الاستجماتيزم التي يصاب بها الأطفال عن طريق:

 المعالجة باستخدام العدسات التصحيحية

حيث أن العدسات التصحيحية تعمل على تعديل انحناء الضوء بطريقة تعوض الخطأ الناجم عن الانكسار الخاطئ وبذلك يتم عرض الصور بشكل صحيح على شبكية العين, وقد تكون العدسات التصحيحية على شكل نظارات أو عدسات لاصقة ولكن أفضل علاج للاستجماتيزم للأطفال في عمر أقل من 12 عام هو النظارات.

 

 هل يستخدم الليزر في معالجة الاستجماتيزم لدى الأطفال؟

يجب العلم بأنه لا يمكن معالجة الاستجماتيزم عند الأطفال باستخدام الليزر وذلك لأن جراحات الليزر للعيون لا تتم إذا كان عمر المريض أقل من 18 سنة.

 

نصيحة مغربي

يجب العناية بعين الأطفال وذلك في حالة ملاحظة أي سلوك غير طبيعي لعين الطفل أو ملاحظة أن الطفل يعاني من عدم القدرة على التركيز ففي تلك الحالة يجب أن يخضع طفلك لاختبار وفحص العين بالإضافة إلى المحافظة على العين من التعرض للإجهاد لأن ذلك يزيد من تطور حالة الاستجماتيزم التي يعاني منها سواء الأطفال أو البالغين

  

احجز موعدك الآن

دائماً .. مرحباً بك، احجز موعدك الآن!

شركاء مغربي للتأمين الطبي